مقالات

رحلة استكشاف وتعلم لغة جديدة

كتبت: إيمان حامد

يقضي معظم الأشخاص كل وقتهم في دراسة قواعد لغة معينة يرغب في تعلمها وحفظ قوائم الكلمات بدلاً من الخروج فعلياً ووضع ما تعلموه موضع التنفيذ إن التحدث مع شخص حقيقي وحيوي في محيط عملك سيساعدك على الشعور بتحفيز أكبر لتعلم اللغة بدلاً من التحديق في كتاب أو شاشة الكمبيوتر وهناك عدة استراتيجيات ستساعدك في أن تتمكن من تعلم اللغة بسرعة والبدء في التحدث بها بشكل محترف .

•مجموعة استراتيجيات التي يمكن اتباعها لتعلم لغة جديدة ما يلي :-

1/ تعلم العبارات الأساسية :-

إتقان المحادثة اليومية سيسمح لك بالانطلاق بسرعة وإن إتقان العبارات الأساسية التي تستخدمها بشكل متكرر أكثر أهمية من البدء بتعلم الحروف الأبجدية أو بنية الجملة المثالية.

2/ شاهد العروض واستمع إلى البودكاست :-

يمكنك مشاهدة البرامج التلفزيونية، أو الأفلام باللغة التي تحاول تعلمها، حاول تجنب الترجمات المصاحبة حتى لا تتطور إلى الاعتماد عليها وحاول مشاهدة العروض أو الأفلام التي تعرف أحداثها بالفعل مثل الرسوم المتحركة للأطفال أو الإصدارات المدبلجة من الأفلام الإنجليزية فمعرفة السياق ستساعدك على فك رموز معاني الكلمات والعبارات، وتعلم.

3/ تعلم العد باللغة الجديدة :-

ينبغي أن تتعلم العد حتى العشرة نظراً لأن الأرقام من 1 إلى 10 وعادةً ما تكون أسهل شيء يمكن حفظه في البداية، تعلم كل يوم مجموعة جديدة مكونة من عشرة أرقام، واستمر في ذلك كل يوم حتى تصل إلى مستوى الرضا عن العدد الذي يمكنك عده، إذا كنت مستعداً للتحدي، فاحفظ جميع الأرقام حتى مائة في يوم واحد

4/ اقرأ كتب الأطفال:-

يمكنك الانتقال إلى مواد قراءة أكثر تقدماً مثل الصحف والمجلات، عندما تقرأ بصوت عالٍ، بدلاً من القراءة بصمت، يمكنك العمل على مهارات فهم القراءة والنطق بشكل عام، بدلاً من محاولة ترجمة كل عبارة أرغم نفسك على التفكير باللغة التي تقرأها.

5/ العمل على النطق :-

من المهم أنه عندما تتعلم كلمة ما فإنك تتعلم النطق في وقت واحد لأن حفظ مئات الكلمات والعبارات ليس لها فائدة إذا كنت لا تستطيع نطقها بشكل صحيح.

6/ لا تقلق بشأن القواعد المثالية:-

يعتبر السبب وراء عدم قدرة معظم الناس على تذكر معظم اللغة التي قضوا سنوات في تعلمها في المدرسة هو أن المناهج المدرسية تميل إلى تركيز قدر كبير من الوقت على تعلم القواعد وقليل جداً من الوقت على الكلام، يعد هذا أمراً عكسياً إلى حد كبير، فإذا كنت تريد أن تتعلم لغة ما بسرعة، فيجب أن تتعلم كيفية التحدث أولاً.

7/ ركز على الكلمة الأكثر شيوعاً :-

يجب إتقان المفردات الأساسية حتى لو لم تتمكن من فهم الجمل بأكملها، فإن القدرة على انتقاء الكلمات الرئيسية يمكن أن تساعدك على فهم المعنى العام للكلام أو النص.

وأخيرا عند التطلع إلى المستقبل فإن أهمية تعلم اللغات واعتماد استراتيجيات التعلم لا تزال ذات أهمية فهي بمثابة بوابة لعوالم جديدة مفتاحًا لاكتشاف الفرص وتعزيز المواطنة العالمية ستستمر استراتيجيات تعليم وتدريس اللغات في التكيف والتطور مما يمكن الأفراد من استكشاف آفاق جديدة والتواصل مع العالم بطريقة عميقة ومعنوية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا