الأسرة والتربيةالمرأة والحياة

ابتعدي عن التقاليد العامية.. للمقبلات على الزواج

 

✍️ روان عبدالعزيز

 

عروس، تعني حالة استنفار من كل جانب من جميع وصيفاتها، أخواتها وأصدقائها وأحبائها وجيرانها وكل من له علاقة بها يمد يد المساعدة ليشعر معها بالفرح والسعادة ويمدها بالاطمئنان في هذه الفترة المتوترة.

 

عروس تعني انقلاب المنزل رأساً على عقب بسبب أشيائها وأجهزتها التي تملئ المنزل وتوجد بكل اتجاه ويتعثر فيها الرائح والغادي، عروس يعني اللمة وتجميع الأحبة والعائلة وكل مَن له صفة في حياتها ليخلقوا لها جو من الحب والفرح والسرور وتشعل الاغاني والموسيقى والأنوار والليالي المُضيئة.

 

“عروس” كلمة كبيرة يرتجف لها البعض، قد يرتجف خوفاً، أو يرتجف ترقباً، أو يرتجف توتراً، أو يرتجف فرحاً، أو، أو أو … شعور البنت بأن زفافها اقترب وستتغير حياتها تماماً وستنتقل لحياة جديدة مغايرة عن الحياة المعتادة، شعور موتر، احساس بالخطر اللذيذ، احساس بالرهبة والقلق والفرحة والانتظار.

 

فطبيعي جداً في وسط كل هذه الانفعالات والتلعثم في المشاعر أن نشعر بالارتباك ونظل نسأل أنفسنا هل نسينا شيء؟ هل ينقص شيء لم نجلبه؟ هل كل شيء على ما يُرام؟ هل كل شيء يسير بالطريقة الصحيحة؟ والكثير من الأسئلة المُماثلة.

 

وطبيعي أيضاً أن ننسى بعض الأشياء الصغيرة التي تسقط من البال في ظل هذه الربكة التي تكون فيها، ويأتي دور أصدقائها وأهلها ليذكروها بما نسيته، حتى أنه تم اختراع كراس صغيرة بها كل مستلزمات العروسة وما ستحتاجه بعش الزوجية.

 

ولكن الأهم من الشراء هو معرفة ماذا نريد أن نشتري ولا يجب أن نتبع تقاليد عمياء كأن نشتري كميات مهولة من الأجهزة والمفروشات لمجرد أن يظهر شكلك به فخامة وغنى.

 

فالكثير من الأهالي تتبع تقاليد غريبة في السير خلف مظاهر قد تكون مُكلفة وغير آدمية فبعض العائلات يخرجون من الزيجة بديون لها حصر لها فقط لاهتمامهم بمظاهر خادعة، وهم بعيدين كل البُعد عن هذا المظهر الذي ظهروا به أمام الناس.

 

فعندما تقتنين شيء لمنزلك الزوجي اقتني الأشياء التي تحتاجينها وستستعملينها في المستقبل ليست الأشياء التي ستخزنيها لعشر أعوام قادمين بدون داعي واخرجي من المظاهر الكذابة التي تخدعك أنتي قبل الآخرين.

 

وهذا سيتم عن طريق ترتيب أولوياتك أنتِ، فأتي بورقة وقلم واكتبي ما ستحتاجينه فعلاً من الأهم فالمهم وحددي حالتك المادية وما يجوز أن تشتريه بها ولا تضعي على عاتقك أحمال لا تستطيعين حملها.

 

عندما ترتبين الأولويات من الأهم للأقل أهمية عيدي فحصها واكتشفي ما يمكن أن تستغني عنه وما يجب حضوره على سبيل المثال ” إذا كتبتِ في القائمة أنكِ تحتاجين من الأجهزة بتوجاز وميكرويف فطبيعي لن تستطيعي الاستغناء عن البوتوجاز ولكن يمكنكِ الاستغناء عن الميكروويف”، وهكذا قيسي على كل شيء ستشترينه.

 

وإذا وجدتِ ميزانيتك تسمح بشراء الاثنين لا يوجد مانع، وقيسي أيضاً على ما يُسمى بالرفائع فاشتري الأفضل بالنسبة لكِ وما يناسب أمكانياتك وليس محبذاً أن تشتري عشرات الأشياء من نفس النوع لأن شكلهم مُحبب إليكِ فلا داعي للتبزير وضغط نفسك في المادة.

 

وممكن أن تنظري للأمر من زاوية أخرى أن كثرة الأشياء التي ليس لها داعي ستجعل المنزل في حالة فوضى، وكلما كان المنزل مُرتب وهادئ كلما كان أفضل، فلا تضغطي المنزل معكِ -خاصةً إذا كان صغير المساحة- بأشياء كثيرة فلا تجعلي له منفس للتنفس ودخول الهواء بين الرفوف.

إقرأ أيضاً:- 

تعلمي فن التعامل مع الرجل الشكاك  

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا