أخبار الفن

في الحلقة 4 مسلسل الحشاشين.. حسن الصباح يدخل بيت سر السلطنة

 

نهى وجدي 

 

عرض مسلسل الحشاشين الحلقة 4 تحت عنوان أهل بيت السلطنة، وظهر خلال أحداث الحلقة نظام الملك الطوسي وزير الدولة السلجوقية (فتحي عد الوهاب) وهو يتحدث مع زوجته حول أمول الدولة، يقول لها إن الدولة بها ملك قوي وجيش كبير ومدارس وعلماء ولكنها في حاجة إلى عباقرة، في حاجة إلى عمر الخيام (نيقولا معوض) وحسن الصباح (كريم عبد العزيز).

ويعود حسن الصباح إلى مدينة أصفهان، خلال أحداث مسلسل الحشاشين الحلقة 4، ويلتقي بتابعه زيد ابن سيحون (أحمد عيد)، ويخبره أن أتباع الدعوة زاد عددهم وأصبحوا أكثر من 200 داعٍ للإمام نزار، ويطلب منه الصباح أن يركزوا دعوتهم على البسطاء والمساكين ويعاملوهم بعطف ورفق، ويخبروهم أن العلماء كاذبين وليسوا هم أصحاب الحجة، بينما يتولى الصباح التعامل مع نظام الملك.

وجّه وزير الدولة السلجوقية نظام الملك «فتحي عبد الوهاب» تهديدا صريحا لـ حسن الصباح «كريم عبدالعزيز»، ضمن ملحض الحلقة 4 مسلسل الحشاشين، وقال إنه إذا اكتشف أن الصباح يدعو لمذهبه في الدولة السلجوقية سوف يقطع رأسه ويضعها على رمح يطوف بها مدينة أصفهان كلها، فرد عليه حسن الصباح أن ذلك سيكون أكبر دعوة لمذهبه، ولكنه لا يريد ذلك في سبيل استقرار الدولة.

ويضع نظام الملك حسن الصباح في مهمة جديدة ضمن أحداث مسلسل الحشاشين الحلقة 4، ويدخله في بيت سر السلطنة وهي غرفة مليئة بتقارير مراقبة عن البيزانطين، الدولة الفاطمية، الخلافة العباسية والشرق الأقصى، ويطلب منه تلخيص تلك التقارير بمنتهى الدقة، وأن يبدأ بالدولة الفاطمية حتى يقيسوا درجة ولائه وصدقه.

ويخبر نظام الملك حسن الصباح أن هناك معلومات عن كل المخالفين من بينهم الباطنين «الذي ينتمي لهم حسن الصباح سرا»، ويتضمن عددهم واجتماعاتهم، بالإضافة إلى غيرهم من المخالفين.

وعلى الجانب الآخر، يوصل زيد بن سيحون «أحمد عيد» رسالة إلى أنصار الدعوة النزارية رسالة من حسن الصباح يخبرهم فيها بقرب تحقيق الحلم وأن أيام العدل اقتربت، بينما يهرب الرسائل المبعوثة إلى الدولة السلجوقية من بيت سر السلطنة ويرسلها إلى أتباعه ليستفيدوا منها في دعوتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا