مقالات

13 نصيحة للحفاظ على صحة جيدة

13 نصيحة للحفاظ على صحة جيدة

كتبت/ ساندي روماني

في ظل تطور أساليب الحياة الحديثة وتغير العادات الغذائية وزيادة الضغوط اليومية، أصبح الاهتمام بالصحة أمرًا ضروريًا للحفاظ على جودة الحياة. تتضمن هذه المقالة ١٣ نصيحة عملية ومبسطة للمساعدة في الحفاظ على صحة جيدة وتعزيز العافية العامة. من خلال اتباع هذه النصائح، يمكن للأفراد تحسين نمط حياتهم وتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة والتقليل من التوتر وزيادة الطاقة والنشاط اليومي. فلنبدأ في استكشاف هذه النصائح وتطبيقها في الحياة اليومية.

في البداية، حافظ على وزنك وراقيه:
أن الوزن الزائد يقلل من متوسط عمر الفرد المتوقع، لذلك تدرب على وضع روتين حياتي صحي وتناول كل ما هو مفيد لجسدك.

بناءاً على ذلك، فإن تناول الطعام الصحي أمر هام للغاية :
عليك أن تقلل من احتساء الطعام المصنع، واختيار الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن الصحية لإعطاء جسمك القدر الكافي من الطاقة.

في السياق ذاته، قم بتناول الفيتامينات:
أن تناول الفيتامينات وبالأخص فيتامين د الذي يساهم في تحسين صحتك العامة، يبطئ التدهور المعرفي، ويقلل من الإصابة بأمراض القلب، ويجب الرجوع للطبيب للاستشارة حول الجرعات المستخدمة.

في المقابل، يجب التقليل من تناول الأطعمة ذات الدهون المتحولة :
أن الأطعمة ذات الدهون المتحولة تزيد من الإصابة بأمراض القلب، مرض السكري من النوع الثاني و السكتة الدماغية. فهي تقوم برفع مستويات الدهون المنخفضة الكثافة، وتخفض الدهون المرتفعة الكثافة أو التي تعرف بالدهون الجيدة، لذلك فتجنب تناول الكثير من الكوكيز، الكيك والبسكويت وتأكد من عدم احتواء الأطعمة على مثل هذه الدهون قبل شرائها.

فضلا عن ذلك، أحرص على شرب الكثير من المياه يومياً:
فالماء فوائده لا حصر لها، كما يحتاجه الجسم بشكل أساسي للقيام بالكثير من الوظائف المهمة سواء كانت الحفاظ على عمل الأعضاء، الحفاظ على درجة حرارة الجسم أو المساعدة في عمليات الهضم. على النقيض، أن التقليل من شرب المياه يجعلك تشعر بالتعب، تعاني من الصداع، عدم التركيز، تغير في حالتك المزاجية وتدهور صحتك بالفترة .

من أكثر طرق الوقاية فعالية هو غسيل الأيدي :
يساعد غسيل الأيدي في التخلص من الجراثيم، الفيروسات والبكتيريا الممرضة، لذا ينصح بغسيل الأيدي بالماء الدافئ والصابون وذلك لمدة ٢٠ ثانية مع القيام بفرك الاصابع وجبهتي الأيدي و تحت الاظافر.

الإقلاع عن التدخين :
التدخين من الأسباب الرئيسية للإصابة بأمراض الجهاز التنفسي، وأمراض القلب وسرطان الرئة، لذلك عليك الامتناع عنه.

من ناحية أخرى، عدم الحصول على القسط الكافي من النوم يؤدي لمشاكل صحية وجسدية:
للنوم أهمية كبيرة في العمليات الحيوية بجسدك، وذلك لأنه يمثل الوقت المناسب لإصلاح الخلايا التالفة، تقوية اتصالات الخلايا العصبية واستعادة الطاقة. كما يختلف متوسط عدد ساعات النوم التي يحتاجها الإنسان، ولكن معظم البالغين يحتاجون إلى ما لا يقل عن ٧ ساعات أو أكثر من النوم، على النقيض يحتاج الأطفال و كبار السن الي المزيد من النوم.

في هذا الصدد، عليك خفض مستوى الصوت في سماعات الأذن:
اخفض مستوى صوت سماعات الأذن أو راديو السيارة بنسبة ٦٠٪ ، أيضاً قم بتجفيف أذنيك بعد استعمال ، وابتعد عن استعمال اعواد القطن ولا تقوم بتنظيف الاذن، لأنها تفرز الشمع ( الصملاخ) الذي يحافظ على الإذن من البكتيريا، الاوساخ و يحمي طبلة أذنيك.

لا تتوقف عن الحركة:
ليس بالضرورة القيام بالكثير من الرياضة، فبعض التمارين التي لا تستغرق بضعة دقائق في منزلك تكون كافية لتنشيط جسدك وعقلك، أن الحركة تقوم بوقايتك من أمراض القلب، المخ، تقوية العظام وتحسين صحتك النفسية .

إذا كان أمامك الصعود على المصعد، فقم باختيار صعود المدرج:
قم بالصعود على السلالم لزيادة لياقتك البدنية بالأخص إذا كنت لا تتحرك كثيرا ، إن هذه العادة البسيطة سوف تساعدك في استهلاك السعرات الحرارية.

في هذا الإطار، إذا كنت بصحة جيدة فلا تتقاعد:
أن العمل يحسن من صحتك الجسدية في تأدية الحركة وبذل المجهود، كذلك صحتك النفسية والذهنية فإذا كنت بخير عليك بعدم التقاعد.

ارتباطا بما سبق، توجه إلى طبيبك وقم بعمل الفحوصات الدورية:
عليك متابعة صحتك من حين لآخر مع طبيبك، وبالأخص النساء في القيام باختبار عنق الرحم كل ٣ سنوات ضروري للوقاية من سرطان الرحم، وإذا كنتِ تبلغين ٢١ عاماً او اكبر يجب عليكِ إجراء بعض الاختبارات العامة مثل قياس الكالسيوم، ونسبة فيتامين د، واختبار الدم كل ٦ اشهر على الاقل، واختبار فيروس نقص المناعة مرة واحدة في العمر، وغيرها من الفحوصات الهامة للاطمئنان على صحتك.

ختامًا، تناولنا أهمية الاعتناء بالصحة وتبني عادات صحية في الحياة اليومية. من خلال تطبيق هذه النصائح، يُمكننا تعزيز جودة حياتنا والحفاظ على صحة جسدية وعقلية جيدة. بالاعتماد على توازنٍ بين التغذية السليمة والنشاط البدني والراحة النفسية، يمكننا تعزيز مقاومتنا للأمراض والحفاظ على قوتنا ونشاطنا طوال الحياة. إن الاستمرار في تطبيق هذه النصائح يعد استثمارًا في صحتنا وسعادتنا المستقبلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا