المرأة والحياة

لماذا عانت المرأة من العنف؟

 

 

✍️ منار السيد

 

العنف ضد المرأة هو أي فعل يترتب عليه أذى نفسي أو جسدي للمرأة أو معاناة أو تهديد سواء في الحياة الخاصة أو العامة، والعنف ضد المرأة انتهاكاً لحقوق الإنسان.

وفيما يلي سنتعرف على أسباب العنف ضد المرأة :

 

– الجهل بأهمية دور المرأة، وأن المرأة هي نواة الأسرة والمجتمع، وأنها أحد أفراد الأسرة التي تساهم بدور فعال في بنائها وتمثل أيضاً نصف المجتمع، فلابد من احترام حقوقها والاعتراف بها ومساعدتها للحصول عليها.

 

– عدم تقدير دور المرأة كربة منزل، فبعض الرجال ينظروا لإنفاقهم على أسرتهم أنه مَنّة وليس واجب من واجباته المحورية تجاه أسرته.

 

– احتكار بعض الرجال للقرارات وتعنيف من يخالفهم الرأي.

 

– غياب فهم وتطبيق القوانين التي تجرم العنف ضد المرأة.

 

– تفضيل الذكور على الإناث في بعض المناطق وسيطرة وتحكم الرجل في أفعال المرأة ولجوء الرجال للعنف كوسيلة لإنهاء الخلافات.

 

– النظر للعنف أنه أمر طبيعي في تربية الأطفال وذلك من خلال العقاب الجسدي أو العنف اللفظي كوسيلة للتربية، أنتج أجيال تتقبل العنف وتنظر له أنه الأسلوب السائد.

 

– انتشار الفقر؛ فالرجال العاطلين هم أكثر من يرتكبوا العنف ضد المرأة، والنساء اللاتي يعيشن في المجتمعات الفقيرة أكثر من يتعرضن للعنف وذلك لمنعهن من التعليم وإجبارهن على الزواج ومن ثم الاضطرار لتقبل العنف للإستمرار لحاجتهن للمسكن والطعام والمال.

 

– أكثر مرتكبي جرائم العنف يعانون من الاضطرابات النفسية بسبب ما تعرضوا له في طفولتهم من العنف والاهمال، فالعنف نتاج شعور بالغضب بسبب ما واجهوا من يأس وإحباط.

 

– الفهم الغير الصحيح للأديان، قد يدفع البعض لتتضيق الحياة على المرأة اعتقاداً أنهم بذلك الأسلوب يحافظون عليها.

 

تأثير العنف ضد المرأة على المرأة:

 

– يجعل العنف من المرأة إنساناً فاقداً الثقة بنفسه وبالمجتمع.

– العجز عن اتخاذ القرارات والتردد.

– شخصاً كاذباً لتفادي العنف.

– عدم القدرة على النوم، وزيادة الأرق والكوابيس.

– ارتفاع نسبة الطلاق وعدم الاستقرار الأسري.

– يفقد المجتمع تأثير وإنتاج أحد أهم أضلاعه.

 

للحد من العنف ضد المرأة يمكن اتخاذ بعض الإجراءات مثل:

 

– التوعية الدائمة لأفراد المجتمع عن ظاهرة العنف وكيفية التعامل معها.

– عدم لوم المرأة وتحميلها الذنب.

– دعم المرأة في التعبير عن مشاعرها بحرية.

– منع انتشار الأفكار السلبية ضد المرأة من خلال فرض رقابة على وسائل الإعلام.

– إبلاغ الجهات المختصة عند رؤية حالة من حالات العنف ضد المرأة.

 

وهناك أيضاً إجراءات ساهمت في الحد من العنف ضد المرأة:

 

– تم تأسيس العديد من المؤسسات والمنظمات التي تساهم في مكافحة العنف ضد المرأة وتساند من تعرضن للعنف.

 

– خُصص يوم عالمي لمناهضة العنف ضد المرأة يوم 25 نوفمبر من كل عام.

 

هذه بعض من أسباب معاناة المرأة من العنف في المجتمعات، ولكن لا يوجد أي مبرر لاستخدام العنف ضد المرأة أو ضد أي إنسان في الحياة، لذا يجب على المرأة أن تحمي نفسها بالعلم والثقافة ومن ثم الوعي برفض الظلم ومواجهته، فلا يحلِّق الوطن إلا بالمرأة.

 

إقرأ أيضاً:- 

 

لا تتركي رجل يكسر قلبك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا