مقالات
أخر الأخبار

الحوار الأسري وعلاقته بمستوى مفهوم الذات لدى عينة من الطلبة

كتبت : إيمان حامد

 

يعتبر الحوار أسلوب ومنهج حياة يساعد في حل كثير من المشكلات كما أنه الوسيلة المثلى لبناء جو أسري سليم يدعم نمو الأطفال ويؤدي بهم إلى تكوين شخصية سليمة قوية وإيجابية كما أنه يدعم العلاقات الأسرية وأن الكثير من حاجات أفراد الأسرة تتحقق من خلال ما يسود بينها من تواصل عميق يجمع بين القول والفعل والشعور ويتدخل فيه الروح والجسم، فيتقوى كل ظروف بالطرف الآخر ويتبادل معه التأثير.

كما أن الحوار الأسري العميق يفتح القلوب بين الآباء والأبناء فيسود الأسرة مزيداً من المحبة والتآلف والصدق والإنشراح، لذلك أصبح الحوار الأسري اليوم ضرورة ملحة في ظل متغيرات إجتماعية كثيرة تشهدها المجتمعات أدت إلى فقدان التواصل بين الآباء وأبنائهم في وقت تزداد فيه الحاجة إلى الحوار ولاسيما بعد انتشار ثورة الإتصالات ووسائل الإعلام المختلفة.

أما عن سمو الذات فيمثل أحد المتغيرات المهمة في الشخصية، وسمو الإنسان ورقيه ينتج من توجيه قواه النفسية إلى الخير المطلق الذي يجعل منه إنساناً نقياً وصافياً ومتواضعاً والنقاء الفكري يقوده إلى سمو عقلي عظيم و تطوير الطاقة البيولوجية إلى الطاقة الروحية العظيمة تلك الطاقة السامية التي نحتاجها للسيطرة على انفعالاتنا والتي تضع نهاية للقلق القلق الذي أصبح ظاهرة إجتماعية تتغلغل في حياة الإنسان وتجعل منه كائنًا يهتم بتحقيق وجوده المادي الظاهري فقط.

وقد قامت باحثتان بأجراء تجربة بناءً على مقياسين الأول للحوار الأسري والثاني لسمو الذات، تم تطبيق المقياسين على عينة من الطلبة بلغت ” 500 ” تم اختيارهم بالطريقة العشوائية من مجتمع البحث، وبعد جمع البيانات تم معالجتها باستعمال الوسائل الإحصائية المناسبة وتوصل البحث إلى النتائج الآتية:-

1/ وجود علاقة ارتباطية بين مستوى الحوار الأسري ومستوى سمو الذات لدى الطلبة.

2/ إن الطلبة يتمتعون بمستوى عال من الحوار الأسري.

3/ ليس هناك فرق في الحوار الأسري على وفق الجنس والترتيب الولادي.

4/ ليس هناك فرق في سمو الذات على وفق الجنس والترتيب الولادي.

5/ كما إن الطلبة يتمتعون بمستوى عال من سمو الذات.

وأخيراً أن التربية السليمة عبارة عن تفاعل بين الوالدين والأبناء وكلما اشتد ذلك التفاعل على المستوى العاطفي تأثرو بمن يتلقون منهم التربية حين يتكلم الأبناء بطلاقة ويسأل الوالدين عن الأمور التي لا يعرفها يجد من السهل عليه التكلم بصدق عن طموحاته وتطلعاته حينئذ يحدث التغير في شخصيته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا