مقالات

إذا كنتي ربة منزل إليكِ أفكار لتجديد حياتك

إذا كنتي ربة منزل إليكِ أفكار لتجديد حياتك 

 

كتبت / بسنت الغباري

 

أن تكوني ربة منزل ، ليس بالضرورة أن تعيشي حياة روتينية مُحملة بالأعباء المنزلية و المسؤوليات المتراكمة ، فلكِ أن تأخذي قليل من الوقت الشخصي لتمارسي به ما تتمنين من هوايات و فعاليات تغير هذا الروتين ، حيث أن وظيفة الأم هي أهم وظيفة يمكنكِ القيام بها فالانطباع الذي نتركه على أطفالنا يحدد نظرتهم للعالم، ولتربية طفل مميز ، يجب أن نحدد أهدافنا، حيث أننا لم نُخلق عبثا ، قال تعالى ( إني جاعل في الأرض خليفة )

 

وقال تعالي أيضاً ( إن الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم )

 

طرق لكي تهتمين بنفسك وبمنزلك

 

مارسي هواية فنية تحبينها:

 

تعد ممارسة الهواية المفضلة لديكِ متنفساً رائعاً لتحقيق ذاتك و التعبير عن نفسك و إبداعاتك إما عن طريق الرسم أو العزف على آلة موسيقية ، جميعها تمنحكِ فرصة للإبتكار و الإبداع و إستخراج الأشياء الإبداعية الكامنة داخلكِ ، وقد تفاجئين نفسك و من حولك بأفكار هواياتك المفيدة .

 

الرياضة و الرقص لصحة بدنية أساسية:

 

ليس بالضرورة الإنتظام في دروس أو ممارسة الرياضة في النوادي ، فلكِ أن تمارسي العديد من أنواع التمارين الرياضية مع الأجهزة التي توفرينها في منزلك، و تعد هذه الممارسات من الأساسيات الصحية البدنية و النفسية لكِ ، للحصول على جسم صحي و متناسق ، و تعد أمراً إيجابياً للتخلص من الأفكار السلبية التي تعتريكِ في محيط البيت .

 

التجديد بالبحث عن افكار للعب مع الأطفال:

 

لكِ أن تستغلي مهاراتك و هواياتك بتطوير مدارك و مواهب أطفالك، مثل اللعب معهم و ممارسة الهوايات بالقراءة أو الرسم أو تأليف القصص أو حتى الطهي معاً و عمل المعجنات ، ففي هذا الوقت الثمين متعة و فائدة لكِ و لأطفالك معاً .

 

التجديد بأفكار نخلق أجواء رومانسية للشريك:

 

أبعدي الروتين عن حياتكما وأبتكري الأجواء الجميلة لتجديد العلاقة الزوجية بأسلوب جميل ، ولتعزيز الرابطة و زيادة المودة و المحبة بينكما .

 

التجديد بالتأمل و القراءة للتنمية الفكرية:

 

التأمل و قضاء وقت خاص لمراجعة النفس و التفكير بتمعن في الحياة و العالم يمنحكِ متعة ثمينة و يقربكِ من جوهر نفسيتك ، لذا أستغلي هذا الوقت للإستمتاع بوجود ذاتك ، و البحث عن تجارب حياتية أخرى في كتب الأدب و الشعر و التنمية الذاتية .

 

وتشمل وظيفتنا في المنزل العديد من المجالات، غالبًا ما تكوني طاهية وممرضة و عاملة وسائقه ومستشارة ومعلمة وما إلى ذلك، والقائمة تطول وتطول.

 

مجالات يجب الإهتمام بها :

 

الصحة:

 

يجب إعطاء الأولوية للأهداف المتعلقة بصحتكِ لأنكِ لا تستطعين رعاية أي شخص آخر إذا لم تكوني بصحة جيدة، وعندما تكونين بصحة جيدة وجسمكِ يعمل في أفضل حالاته ، فإنكِ تنجزين المزيد ، ولديكِ المزيد لتقدميه لمن حولكِ.

بعض الأمثلة التي يمكنكِ تحديدها هي:

انقاص الوزن وشرب المزيد من الماء وأكل صحي والحصول على نوم أفضل وعمل فحوصات منتظمة للجسم والأسنان.

 

المجال الروحي:

 

بعض الأهداف التي تساعد على إبقاء الأمهات في حالة جيدة روحانيًا لأن الله عز وجل خلقنا من روح وجسد فإذا أهملنا هذا الجانب تعبنا نفسيا ، عليكِ بالصلاة وقراءة القرآن وتدبره والمحافظة على الأذكار.

 

المجال المالي:

 

قد تعتقدين أنه بمجرد أن تصبحي ربة منزل ، لن يكون لديك أي أهداف مالية لأن تلك الأهداف ترتبط عادةً بكسب المال من وظيفتك، هذا ليس صحيحًا، يمكن تقسيم الأهداف المالية إلى فئتين ؛ توفير المال وكسب المال.

الكسب قد يكون عن طريق العمل من المنزل ، واذا لم يكن ذلك متوفراً لكِ فيمكنكِ التأثير على موارد أسرتك المالية من خلال توفير المال وصرفه بالمكان الصحيح.

 

العلاقات:

 

هناك العديد من العلاقات التي من المهم بالنسبة لنا الحفاظ عليها كأمهات، بالإضافة إلى علاقاتنا مع اطفالنا فنحن بحاجة الى عدم اهمال علاقتنا مع الزوج والآباء والأصدقاء.

قد تكون بعض أهداف العلاقة:

وقت خاص مع زوجك بانتظام بدون أطفال وزيارة والديكِ بانتظام او التواصل معهم ووقت فردي مع كل طفل.

 

المجال الشخصي:

 

ويشمل الرعاية الذاتية و التنمية الشخصية “أنت أم ، وهذا لا يعني أنك انتهيتِ من النمو كشخص، كما أنه لا يعني أنكِ آخر شخص تحتاجين إلى رعايته”

 

الرعاية الذاتية هي أيضًا جزء مهم من الأمومة، وبعض الأمثلة يمكن أن تكون:

تخصيص وقت للقراءة وإنشاء روتين صباحي وتقليل وقت النظر إلى الشاشة.

 

وأخيراً، احرصي على فتح النافذة و أبحثي عما يهمك تعلمه في كافة المجالات ، سواء كانت بتعلم مهنة او هواية أو أي شيء آخر تودين معرفته لتطوير مهاراتك المهنية و المنزلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا