مقالات
أخر الأخبار

كيفية المحافظة على صحتك النفسية في ظل ضغوط العمل

كتبت: كريمة عبد الوهاب

 

يتسابق الجميع بشكل مستمر لبلوغ القمة في عالم سريع ومتلاحق الخطى، لذا فإنه ربما يغفل البعض عن الحفاظ على صحتهم الجسدية والنفسية، وفي بعض الأحيان، يؤدي الانخراط في العمل والانهماك لتلبية المتطلبات في مواعيدها المحددة وإنجاز المهام الوظيفة على مدار الساعة إلى بعض الضرر في الصحة النفسية، بحسب ما نشره موقع “boldsky”، ويعد الاكتئاب والتوتر هما أكثر اضطرابات الصحة النفسانية شيوعًا، حيث يؤثران على طريقة التفكير والمشاعر والتصرفات، مما ينعكس سلبيًا على علاقات العمل، بخاصةً بين هؤلاء الذين يعملون في بيئة سلبية، كما أن هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الاكتئاب والقلق في مكان العمل، وتشمل تلك العوامل على البيئة التنظيمية والإدارية، والدعم المتاح للموظفين للقيام بعملهم، ونوع العمل، ولكن هناك بعض الطرق لحل تلك المشكلة وتأمين وقاية للصحة النفسية كما يلي:

١- الإفصاح عن المشاعر

من المهم دائماً التحدث عن مشاعرك كلما كان عقلك في ورطة، ويمكنك التحدث مع أصدقائك المقربين أو أفراد الأسرة أو الزملاء الذين تثق بهم، وسوف يساعدك ذلك عقلياً ونفسانياً بشكل عام، وتذكر دائماً أن الحديث عن مشاعرك لا يدل على الضعف.

٢-بناء العلاقات

بناء علاقات في مكان عملك هو مفتاح صحتك النفسية، حيث إن العمل ضمن فريق يحفزك، وفي بعض الأحيان ربما لا تتوافق مع المديرين أو الزملاء أو العملاء، الذين لا يحفزونك، وقد يؤدي ذلك إلى الإصابة بحالة من التوتر والاكتئاب، وبالإضافة إلى ذلك، عند التعامل مع مشاكل الصحة النفسية يمكن للسياسات أن تشكل تحدياً كبيراً، لذا، تحدث إلى مشرفك أو زملائك الموثوق بهم، حتى يمكنهم مساعدتك في التغلب على هذه التحديات الصعبة.

٣- حافظ على نشاطك

تساعد ممارسة الرياضة بشكل منتظم على زيادة التركيز وتحسين جودة النوم، بما يعود بالتحسن على مشاعرك، وحاول ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل يوميًا، للمساعدة في تخفيف التوتر والاكتئاب والقلق.

٤- تناول الأطعمة الصحية

تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة لأنها مفيدة للحالة المعنوية والبدنية، وفي بعض الأحيان، ربما تنسى، بسبب ضغوط العمل، تناول وجبات غذائية خلال النهار، وفي هذه الحالة، يمكن الاحتفاظ ببعض الوجبات الخفيفة الصحية مثل الخبز وزبدة الجوز والفواكه والمكسرات لتناول الطعام أثناء فترات الراحة ولكن تجنب استهلاك الوجبات السريعة، والتزم بتناول الأطعمة المطبوخة في المنزل قدر الإمكان.

٥- خفف توترك

خذ استراحة صغيرة من العمل واذهب في رحلة قصيرة للاسترخاء وتخفيف التوتر، وإذا كنت غير قادر على أخذ إجازات، أذهب في رحلة عطلة نهاية الأسبوع، واستكشف مكانًا جديدًا، ولن يؤدي ذلك إلى إزالة الضغط عليك فحسب، بل ستحصل على بعض الوقت وذلك عندما تعود من العطلة وستشعر بالانتعاش العقلي.

٦- أستمتع بنشاط خارج المنهج

تغلب على التوتر من خلال الإستمتاع بالأنشطة، التي تحب القيام بها مثل قراءة كتاب أو حل الكلمات المتقاطعة ويساعد هذا على نسيان مخاوفك لفترة من الوقت ويمكن أن يغير حالتك المزاجية، ويزيد من ثقتك بنفسك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا