مقالات

الأشهر الحرم: تعريفها ومكانتها في القرآن الكريم

الأشهر الحرم: تعريفها ومكانتها في القرآن الكريم

كتبت : هايدي حمام

الأشهر الحرم هي مصطلح يُستخدم في الإسلام للإشارة إلى عدد من الشهور التي يُحظر فيها القتال والعدوان والتحريض على العنف والاقتتال. وتأتي هذه الشهور وفقًا للتقويم الإسلامي، وهي نظام تقويم يستند إلى الهجرة النبوية

المحرم: هو الشهر الأول في التقويم الإسلامي، وهو شهر مهم للمسلمين. يُعتبر يوم عاشوراء الذي يصادف اليوم العاشر من هذا الشهر من أيام الصيام المستحبة.

2. صفر: هو الشهر الثاني في التقويم الإسلامي. وفي هذا الشهر يحتفل بالمولد النبوي للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

3. ربيع الأول: هو الشهر الثالث في التقويم الإسلامي.

4. ربيع الثاني: هو الشهر الرابع في التقويم الإسلامي.

5. جمادى الأولى: هو الشهر الخامس في التقويم الإسلامي.

6. جمادى الآخرة: هو الشهر السادس في التقويم الإسلامي.

7. رجب: هو الشهر السابع في التقويم الإسلامي.

8. شعبان: هو الشهر الثامن في التقويم الإسلامي.

9. رمضان: هو الشهر التاسع في التقويم الإسلامي، وهو الشهر الذي يصوم فيه المسلمون من الفجر حتى غروب الشمس.

10. شوال: هو الشهر العاشر في التقويم الإسلامي، وبعد انتهاء شهر رمضان يحتفل المسلمون بعيد الفطر.

11. ذو القعدة: هو الشهر الحادي عشر في التقويم الإسلامي.

12. ذو الحجة: هو الشهر الثاني عشر في التقويم الإسلامي، وهو الشهر الذي يقع فيه حج بيت الله الحرام في مكة.

ما هي الاشهر الحرم الاربعه ؟

الأشهر الحرم لها أهمية خاصة في الدين الإسلامي، وتُحظر فيها بعض الأعمال والأحداث التي يعتبرها الشرع مخالفة للطهارة والعبادة و يعتبر فيها الحج والعمرة اعمال مقدسة في الدين الإسلامي ،الاشهر الحرم الأربعة:

1. ذو القعدة: هو الشهر الحادي عشر في التقويم الهجري.
2. ذو الحجة: يلي شهر ذو القعدة وهو الشهر الثاني عشر في التقويم الهجري. فيه يتم إقامة فريضة الحج في مكة المكرمة.
3. المحرم: هو الشهر الأول في التقويم الهجري. يُعتبر محرمًا شهرًا مقدسًا ومحظورًا فيه القتال والعدوان.
4. رجب: هو الشهر السابع في التقويم الهجري. يُعتبر شهرًا مباركًا ومحرمًا فيه القتال والعدوان.

ما هي الأعمال الصالحة التي يمكن أن نقوم بها في الأشهر الحرم؟

في الأشهر الحرم، هناك العديد من الأعمال الصالحة التي يمكنك القيام بها منها :

1. الصيام: يُوصى بصيام أيام معينة في الأشهر الحرم، مثل صيام يوم عاشوراء في شهر محرم، وصيام أيام البيض في شهر شعبان .

2. الصلاة: يُنصح بزيادة الصلاة والتراويح في الأشهر الحرم. يُمكنك أداء الصلوات السنية المستحبة، وقراءة القرآن الكريم والأذكار الخاصة بالأشهر الحرم.

3. الصدقة والتبرعات: يُعتبر إعطاء الصدقة والتبرعات في الأشهر الحرم من الأعمال المستحبة.

4. الذكر والاستغفار: زيادة التسبيح والتهليل والتكبير والاستغفار في الأشهر الحرم.

5. العمل الخيري والإحسان: قُم بأعمال الخير والإحسان تجاه الآخرين في الأشهر الحرم قم بزيارة الفقراء والمرضى والمساعدة في قضاء حوائج الناس.

6. الاجتناب عن المعاصي: في الأشهر الحرم، يُحث على الابتعاد عن الأعمال المحرمة والمعاصي ، اجتنب الظلم والكذب والغيبة والعنف والمخالفات الشرعية.

مكانة الاشهر الحرم في القرآن الكريم:

الأشهر الحرم لها مكانة مهمة في القرآن الكريم، وتم ذكر بعضها بشكل مباشر في الآيات القرآنية. إليك بعض الآيات التي تشير إلى مكانة الأشهر الحرم:

1. في سورة التوبة (التوبة: 36): “إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ”، يُشير هذا الآية إلى أن الله جعل اثنتا عشرة شهرًا، منها أربعة أشهر حرمًا ومحرمة.

2. في سورة البقرة (البقرة: 194): “شَهْرُ الْحَجِّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ ۚ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلَا رَفَثَ وَلَا فُسُوقَ وَلَا جِدَالَ فِي الْحَجِّ”، تُذكر في هذه الآية أن شهر الحج هو شهر معلوم ومعروف، وفيه يُؤدي الحج بالطرق المشروعة ويُحظر الرفث والفسوق والجدال.

3. في سورة التوبة (التوبة: 5): “فَإِذَا انسَلَخَ الْأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُوا الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدتُّمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُوا لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ”، تُشير هذه الآية إلى أنه في الأشهر الحرم يُحظر على المسلمين القتال مع الأشرار والمشركين، ويُعطى لهم الحق في الدفاع والحماية.

ما هي الفوائد الروحية لاحترام الأشهر الحرم؟

احترام الأشهر الحرم يحمل العديد من الفوائد الروحية منها :
1. تعزيز الوعي الديني: احترام الأشهر الحرم يساهم في تعزيز الوعي الديني لدى المسلمين ، يتعلمون أهمية هذه الشهور وحرمتها والأعمال الصالحة المشروعة فيها ، يتعلمون أيضًا قيمة التقديس والاحترام لتلك الفترات المقدسة في الإسلام.

2. تعزيز الخشوع والتأمل: يعمل احترام الأشهر الحرم على تعزيز الخشوع والتأمل لدى المسلمين. يدركون أنهم يعيشون في فترة مقدسة وأنه من الواجب عليهم التفرغ للعبادة والتقرب إلى الله بترك الأعمال المحرمة وزيادة الأعمال الصالحة.

3. تعزيز الروحانية والقرب من الله: يتيح احترام الأشهر الحرم للمسلمين فرصة للتواصل الأعمق مع الله ، ففي هذه الفترات المقدسة، يكثف المسلمون العبادة والذكر والتسبيح والصلاة، مما يعزز قربهم من الله ويعمق روحانيتهم.

4. التوبة والتغيير الإيجابي: يعد احترام الأشهر الحرم فرصة للتوبة والتغيير الإيجابي ، يدرك المسلمون أنها فترة مباركة ويسعون للتخلص من الذنوب والتقرب إلى الله بالتوبة الصادقة والتفاني في العبادة.

5. تعزيز الروابط الاجتماعية والتضامن: احترام الأشهر الحرم يعزز الروابط الاجتماعية والتضامن بين المسلمين. يجتمعون في المساجد والحرم المكي والمديني لأداء العبادات والمناسك الدينية، مما يؤدي إلى تعزيز التواصل والتعاون والتضامن بينهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا