مقالات

رقم قياسي عالمي لأول مقيمة تطير من جبل ينس.. في رأس الخيمة

رقم قياسي عالمي لأول مقيمة تطير من جبل ينس.. في رأس الخيمة

كتبت: رُميساء اسامه

يارا خضير شابة سورية تحقق إنجازًا فريدًا بكونها أول سورية تطير من جبل ينس في رأس الخيمة، الإمارات.
يارا خضير، في تاسع يوم من تجربتها في رياضة الطيران الشراعي، تعبر عن سعادتها بتحقيق رقم قياسي حيث وصلت لأبعد نقطة لم يصل إليها أحد من قبل

تحدثت يارا في تصريح خاص وقالت : ” بعد أيام قليلة من التدريب، استطعت تحقيق رقم قياسي في هذا المكان لم يسبقني إليه أحد ، حيث وصلت لأبعد نقطة من الجبل”.

وقالت : “طرت على ارتفاع ٨٠٠ قدم وحققت رقما قياسيا كأكثر شخص ابتعد عن قمة الجبل حيث أن جبل ينس يعتبر ثالث أعلى قمة في الإمارات “.

و تكلمت عن أهمية الرياضة وقالت أن اللياقة والرياضة ضروريتان جدا بالنسبة لها، كي تتمكن من الطيران بكل أريحية.

واكملت حديثها : “لم تواجهني صعوبات في الطيران لأن حبي للطيران جعلني اتخطي أي صعوبات، بالرغم أني وقعت أكثر من مره على الأرض خلال التدريب دون ضرر.. وتخطيت كل هذا حلمي كان أن أصبح كابتن طيران وأن أقود طائرات كبيرة، لكن لا استطيع تحقيق ذلك الحلم بسبب الظروف، فأحببت أن أطير بواسطة الطيران الشراعي”.

وأشارت “يارا” إلى ضرورة الانتباه والحذر في رياضة الطيران الشراعي، موضحة أن أي خطأ بسيط قد يودي بحياة الشخص.

وتحدثت عن الأمان وقالت : “أي إهمال في اللباس أو نسيان أي حزام أو شربكة الخيطان في المظلة يصبح خطرا على الطيران. لذا يجب أن يعرف الشخص كيف يتصرف إذا حصل شيء معه”.

وذكرت : “هناك خطورة من الهواء وتقلبات الجو والتيارات الهوائية،والمطبات الهوائية، ومن الممكن أيضا أن تنعدم الرؤية عندما تسحبني الغيوم ومن المحتمل أن نتصادم مع طائرات أخرى، ويوجد خطوره كبيره لذا من الضروري ليقلل الشخص من الخطورة الممارسة والخبرة حتى إذا حدث شئ معه يستطيع التصرف “.

وتحدثت عن طموحها وقالت : “إن شاء الله سأحقق أرقاما قياسية في كل مكان في العالم، و سأطير في كل بلد أزوره بعد أن أمتلك المعدات الخاصة ، وأتمكن حينها من الطيران دون الحاجة إلى توجيهات الكابتن، وسأتطور في مجال الطيران أكثر إن شاء الله”.

معلومات حول جبل ينس :

جبل ينس يقع مكانه في إمارة رأس الخيمة و يعد ثالث أعلى جبل في دولة الإمارات، وهو من المناطق الطبيعية الرائعة للتنزه ومشاهدة المباني الأثرية القديمة ، والجدير بالذكر أن على قمة الجبل توجد قرية ينس التي كان يسكنها قبائل الحبوس قديما حيث مازالت المنازل القديمة موجودة فيها حتى الآن ولهذا السبب سمي جبل بإسم جبل ينس نسبة لقرية ينس

ومن المتعارفه أنه من المستحيل أن يمكن الوصول الى قمة الجبل مشيا على الأقدام بل تحتاج الى سيارات الدفع الرباعي وذلك لشدة الارتفاع ووعورة الطريق

وهو منطقة طبيعية رائعه للتنزه ومشاهدة المباني الأثرية القديمة المكان رائع ومناسب للمجموعات ولجميع أفراد العائلة فهو مزار سياحي رائع حيث يمكنك التقاط أفضل الصور التذكارية به

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا