مقالات
أخر الأخبار

أهمية الرياضة في حياة الإنسان

كتب: محمود سامي

 

تعتبر الرياضة جزء من حياة الإنسان، وتجعل الإنسان يحافظ على صحته البدنية والعقلية، وتتعدد أهمية الرياضة سواء على الصعيد النفسي أو الجسدي، ومن أهمها:

تقليل نسبة الدهون في الجسم، والحفاظ على الوزن المثالي بالإضافة الي زيادة الكتلة العضلية.

النوم بشكل كافي، التخلص من الأرق، بالإضافة إلى الحصول على الطاقة التي يحتاجها الجسم.

تجنب التدخين، وفاتح للشهية، وأيضًا تناول الطعام الصحي.

توفير حياة صحية، وذلك يتم من خلال تحقيق السعادة، وأيضًا الشعور بالرضا والقناعة.

وتعتبر الصحة بمثابة ثروة للإنسان، حيث تؤدي دورًا هامًا في بناء الإجسام، ولا يوجد أي بديل لممارسة الرياضة لأنها تحافظ على صحة الجسم الجسدية والعقلية، وأيضًا تساعد في تقليل الإصابة ببعض الأمراض المزمنة، ومنها:

تقليل الإصابة بمرض السكري: حيث يتم ذلك من خلال ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر، لكي يساعد الجسم على إنتاج الأنسولين بشكل صحيح داخل الجسم.

تنشيط الدورة الدموية: حيث يتم من خلال الحركة التي تساعد على انتقال العناصر الغذائية إلى جميع أجزاء الجسم.

زيادة المناعة: حيث يتم من خلال ممارسة الرياضة زيادة خلايا الدم البيضاء، مما يساعد علي زيادة المناعة في الجسم.

تقوية القلب: حيث يتم ضخ المزيد من الدم من خلال القلب عند ممارسة الرياضة، وذلك يؤدي إلى قدرة الفرد على العمل حسب الحاجة، والبقاء بوضع جيد، وأيضًا يساهم في زيادة متوقعة لمتوسط العمر الخاص بالأشخاص.

المحافظة على مستوي الكولسترول في الدم، وبسبب ممارسة الرياضة تزداد مرونة جدار الأوعية الدموية مع التقليل من خطر ارتفاع ضغط الدم.

تقوية الرئتين، حيث يساعد ذلك على زيادة نسبة الأكسجين في الدم، وأيضًا زيادة كفاءة التنفس.

والرياضة تساعد في بناء منظومة القيم، حيث تعد بمثابة مفتاح للنجاح في المستقبل، ومن الأمور التي تعزز ممارسة الرياضة هي:

اكتساب الصفات الحسنة: حيث تؤدي إلى اكتساب الفرد العديد من الصفات مثل الصدق والتواضع.

الاحترام: فبعض الرياضات تعتمد على مجموعة من القواعد والتعليمات، وهي تعلم الفرد إتباع القوانين، وتقدير زملائه بالفريق، واحترام الخصم.

مهارات القيادة: لأنه عندما تتولى الأدوار القيادية في الفريق أو تحمل المسؤولية، فذلك يؤدي إلى اكتساب صفات القيادة.

تعزيز روح المنافسة: لأن أغلب الرياضات تعتمد على مبدأ الفوز أو الخسارة، ومنها يمنح الشخص العزيمة والتركيز على المنافسة من أجل تحقيق الفوز، ولكنه في المقابل يتسم بالهدوء عقب الخسارة.

تقدير الذات: وذلك بسبب مساعدة الرياضة على تحقيق الذات، وزيادة الثقة بالنفس، وذلك من السعي لتحقيق هدف معين مما يحفز الفرد على إنجازها.

وتمكن الرياضيين البارزين من خلق الروح الرياضية بين اللاعبين، وأيضًا تشجيعهم على الإنخراط في ممارسة الرياضات المتعددة، وذلك من أجل تحقيق الكفاءات المطلوبة، وينبغي على الشخصية الرياضية البارزة أن يكون مبتعدًا عن الفساد، ويتسم بالصدق بالدقة، وأيضًا يركز على الإمكانيات التي تؤهلها في الحاضر أو المستقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لديك مانع اعلانات فضلآ قم بتعطيله لتستطيع استخدام موقعنا