سينما الهناجر تذكر ميلاد الولد الشقي “أحمد رمزي”

10

✍🏻✍🏻 مريم محمد

 

 

احتفلت امس سينما المهاجر بذكرى ميلاد الفنان الراحل أحمد رمزي والملقب بالولد الشقي ودنجوان السينما المصرية، وتم عرض فيلم “ابن حميدو” مع إسماعيل ياسين والذي كان فيه بشخصيه الظابط الذي يقدم نفسه كحسن الصياد للبحث عن عصابة مخدرات والقبض عليها.

 

 

في بداية الحفل تحدث الناقد الفني جمال عبد الناصر مؤكداً في كلامه أن السينما المصرية تفتقر إلى هذه النوعية من الادوار والافلام والشخصية حيث كانت شخصية أحمد رمزي تجمع بين الخفه والرشاقة والوسامه ودائما ما كان وجهه ملئ بالضحك والأبتسامه وكان مقرب إلى قلب الجمهور.

 

وأضاف جمال عبد الناصر مؤكداً ان أن أحمد رمزي قد قدم اكثر من 100 فيلم وكانت أكثر مشاركاته في الافلام كانت الأفلام الكوميدية مع الكبير اسماعيل ياسين في عدة افلام كثيره، ومع سعاد حسني وفؤاد المهندس وغيرها الكثير من الأفلام الكوميدية التي سجلت في تاريخ السينما المصرية الخالده وكانت هذه الاعمال هي السبب أيضا في تخليد اسمه إلى الآن والسبب في تخليد كل اعماله في ذاكرة الشعوب.

 

 

وكان أيضا من ضمن ضيوف الحفل المخرج اشرف فايق المسؤل السينمائي لصندوق التنمية الثقافيه، والمخرج مازن لطفي، والناقدة تغريد حسن، والفنان محمد سلامه، والمستشار ماضي توفيق الدقن،حيث تم عقد ندوة بعد عرض فيلم ” ابن حميدو” برئاسة هاني أبو الحسن، وإشراف الفنانة نيفين الكيلاني.

 

 

وقال المخرج أشرف فايق أثناء الندوة: أن أحمد رمزي هو أحد المع نجوم السينما الذي كان لهم تأثير في الشباب فقد كان يحتذي به الشباب ويقلدونه فقد كان له آداء خاص به مختلف عن الآخرين وكان صديقه المقرب هو عمر الشريف.

قد يعجبك ايضآ