صفاء دويدار : الرئيس السيسي وضع رؤية جديد للإهتمام بالآثار المصرية 

162

 

كتب: أمير أبورفاعي 

 

في تصريح خاص لموقع رؤية وطن ، أكدت الباحثة الأثرية صفاء احمد محمود دويدار ، أنه و بنظرة محب وعاشق لأعظم حضارة شهدتها الإنسانية تضرب بجذورها في أعماق الكون

فبداية من العصر الحجرى بدأت الإنسانية تحبو أولى خطواتها علي ارض النيل، فأنا لا اقتنع بأن مصر هبة النيل بل مصر هبة المصريين فكم من بلد يمر بها النيل ولكن لم تقم علي ضفافه حضارة بعظمة حضارة المصريين .

 

و أضافت صفاء دويدار ، لقد نشأت أول قرية في التاريخ بمنطقة بنى سلامة وهي قرية تقع جنوب غرب الجيزة تتبع مركز إمبابة محافظة الجيزة والتي يعود تاريخها إلى مايقارب 4200 ق. م ، وتسمي مرمدة بني سلامة حيث الحياة البدائية والإنسان الحجري الأول وتوالت العصور ومصر ف تقدم من عصر لعصر ، إلى أن أصبحت مصر بتاريخها و عظمتها في عين الدنيا كلها و مطمعاً للجميع .

 

و أشارت صفاء دويدار ، و في عصرنا الحالي أولت الدولة بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي ، اهتماما ورؤية جديدة للتطوير وجعل مصر في أولى الوجهات السياحية و على سبيل المثال لا الحصر ومن الكثير من مشاريع تطوير المناطق الأثرية التي عانت لعقود من الإهمال والعشوائية ، فقد أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي ، قرار القانون رقم 10 لسنة 2020 بإنشاء هيئة عامة إقتصادية تسمي المتحف القومي للحضارة المصرية على أن تكون لها شخصية إعتبارية وتتبع الوزير المختص ، و متحف الحضارة منظومة متكاملة لعرض عظمة الحضارة المصرية و الإنسانية عامة وتوفر الخدمات و الأنشطة الثقافيه اللازمة للزائرين ، وتضم هيئة المتحف مباني للعرض وقاعات غاية في الجمال والروعة أبهرت الحضور وكذا مركزا للترميم ومخازن للآثار وقاعات للانشطة الثقافية ومساحات مكشوفة وقاعات وتقديم الخدمات للزائرين ،

ولقد شاهدنا جميعا حفل نقل المومياوات الحفل الذي أبهر العالم وخطط له بمنتهي الحرفية والعظمة ، و بعد هذا التطوير أصبح المتحف القومي للحضارة قبلة الزائرين و مقصداً لكل عاشقي الحضارة الانسانية من كل بقاع العالم .

قد يعجبك ايضآ