الدراما الصعيدية تسيطر على المارثون الرمضاني المُقبل

49

الدراما الصعيدية تسيطر على المارثون الرمضاني المُقبل

كتبت : نجلاء علاء الدين

استقر عدد كبير من نجوم الفن، على أعمالهم الدرامية التي سوف يقدموها خلال الموسم الرمضاني المقبل لعام 2023، ولقت معظم الأعمال منافسة في مجال جديد ومختلف عما يعرض في المواسم الرمضانية،حيث ركز العديد من النجوم على تقديم الدراما ولكن بلهجة صعيدية، والتي تعتبر من أصعب اللهجات على الفنانين، فلم يتقنها الجميع بنفس الدرجة بل تختلف من شخص لآخر.

أعتاد عدد من النجوم على تقديم الشخصيات الصعيدية بشكل مستمر، ولكن شهدنا غيابهم في المارثون الرمضاني المقبل، وحل بدلا منهم نجوم آخرين يرغبون في خوض التجربة وتقديمها بشكل مختلف عن المعتاد.

أعمال رمضانية بلهجة صعيدية و نجوم يخوضون التجربة الأولى لهم بهذه اللهجة

1/ نيللي كريم

أعلنت النجمة نيللي كريم، عن تقديم مسلسل صعيدي، لأول مرة في تاريخها، وسوف يكون من تأليف مدحت العدل، ومن إخراج ماندو العدل.

وسوف تبدأ التحضير لهذا العمل خلال الفترة القليلة المقبلة، ومن المقرر أن يبدأ أبطال العمل في التدريب على إتقان اللهجة الصعيدية خاصة لأنها تحتاج إلى خبراء متخصصين في هذا المجال.

2/ياسمين عبد العزيز و أحمد العوضي

يخوض الثنائي ياسمين عبد العزيز و زوجه أحمد العوضي، السباق الرمضاني المقبل أيضا بعمل باللهجة الصعيدية، وتعتبر هذه هي المرة الأولي لهم، وبحسب ما صرح به أحمد العوضي فإنه شخصيته سيكون رجل صعيدي ابن لمحافظة سوهاج، يتميز بالأصول والجدعنة والدم الحامي.

ويعتبر هذا التعاون هو الثاني بين الزوجين، من خلال المواسم الرمضانية، وذلك بعد أن قدموا مسلسل “اللي مالوش كبير” في عام 2021، وحقق وقتها المسلسل نجاح كبيراً.

3/ روجينا

أعلنت النجمة روجينا، عن مسلسلها الجديد وهو يحمل إسم “ستهم”، ويعتبر من ضمن الأعمال التي تتناول الدراما الصعيدية، وتولى أمر كتابة السيناريو ناصر عبد الرحمن.

وهذه لم تكن التجربة الأولي للنجمة روجينا باللهجة الصعيدية، بل قدمت عمل آخر منذ ما يقرب من 22 عاما وحمل إسم “الفرار من الحب”، ولكن هذه المرة تعتبر بطولة مطلقة لها.

قد يعجبك ايضآ