الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم

150

كتبت/منى حافظ

 

عرف كثير من الناس أن عند الذهاب إلى النوم وعندما يدخل الإنسان في الاستغراق بالنوم بعد مروره بمراحل عدة يدخل فيها أثناء النوم حتى الوصول لمرحلة الأحلام والرؤى ، وعند خروج الروح من الجسد بشكل مؤقت كان البعض يطلق عليها الموتة الصغرى لأن يأتي بعدها مرحلة الإستيقاظ ولذلك أطلق عليها ذلك لأن هناك من ينام ولم يستيقظ مرة أخرى وتذهب روحة للأبد إلى عنان السماء للقاء ربها عز وجل وكذلك يطلق عليها الموتة الكبرى .

الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم
الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم

ماعلاقة هذا الكلام بالجسد الأثيري ؟

 

رغم أن الله سبحانه وتعالى أمرنا بأن لانتدخل فيما لا شأن لنا به وقال في كتابه الكريم ” ولا تقف ماليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولاً”

إلا أنه استطاع عدد من علماء الغرب وبعدها العلماء العرب أن يتوصلوا إلى مايسمى بعلم الطاقة ويتوغل منه المعرفة بالجسد الأثيري وخاصة في الآونة الأخيرة ، ومهما توصل الإنسان من علم ، يستمر في البحث والحصول على المعلومة من المهد حتى اللحد .

الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم
الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم

 

بالفعل قاموا العلماء والباحثين منهم الغرب والعرب بمعرفة المزيد والمزيد عن خفايا وأسرار الجسد الأثيري وتطرق على أذهانهم هذا التساؤل ، هل بالفعل هناك مايسمى بالجسد الأثيري ؟

 

في البداية لابد وأن نعرف ما هو الأثير وما هو الجسد الأثيري؟

 

الأثير هو المادة المشتركة بين عالمي الروح والمادة وكلاهما موجود داخلنا .

الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم
الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم

 

أما الجسد الأثيري فهو إحدى طبقات الهالة النورانية السبعة وتبلغ نحو نصف بوصة محيطة من الجسد المادي للإنسان ، كما أنها النسيج الغشائي والخارجي لأجهزة الجسم وترتبط أيضًا بشكل الجذر والغدد الكظرية وكلها طبقات ذات أهمية في تكوين وتطوير شخصية الفرد ويستطيع الجسد الأثيري أن يخرج من الجسد المادي أثناء النوم ويسافر إلى مكان أو زمان يريده الشخص ، كما أنه يمد الجسم بالطاقة الإيجابية والحياة ، وهو المسئول عن تلك المشاعر التي يشعر بها الفرد سواء الألم أو الحزن أو الفرح أو السعادة أو الحب والكراهية ، أما إذا كان الجسد الأثيري متزنا في هذه الحالة يشعر الفرد باتزان جميع النواحي الصحية والعقلية والنفسية والروحية .

الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم
الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم

 

الجسم الأثيري ليس فقط علم نتعلمه وليس فقط روح تخرج أثناء النوم ، بل له وظيفة مهمة وموجودة بالفعل في أجسامنا حتى في اليقظة.

ماهى وظيفة الجسد الأثيري ؟

 

يستطيع الجسد الأثيري إستقبال الطاقات البشرية المحيطة ، وكذلك المعلومات ، ويعمل على إستعداد الجسم لإستقبال جميع الطاقات المجاورة سواء بالإيجاب أو بالسلب وكله حسب الطاقة الداخلية للجسم فإذا كانت ضعيفة فيجذب الطاقات السلبية وإذا كانت قوية تستقبل الطاقات الإيجابية النقية فإذا كانت قوية لا أحد يستطيع أختراقها أو أذيتها لأن الله سبحانه وتعالى يحميها بفضله بطاقة نور لا يستشعرها إلا من كانت طاقته قوية مكتسبة من طاقة الإيمان الموجودة بالداخل ممزوجة بالثقة بالله عز وجل ، كما أن الجسد الأثيري يقوم بتحليل أي مركبات دخيلة سامة ويقوم بطردها في الحال من طاقته في حين الإستشعار بها إلا في حالة أن سمح لها باختراقه وتبادلها مع الغير.

الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم
الجسد الأثيري وعلاقته بخروج الروح أثناء النوم

ختاماً

 

لابد علينا أن نتعلم من المهد إلى اللحد وننتفع به وننفع به غيرنا ولكن في حدود ماشرعه الله وأمرنا به دون إستخدامه في إيذاء النفس البشرية ، فكل علم لآبد أن نأخذ منه ما ينفعنا ونرتقي به ويكون وسيلة للوعي دون الدخول في المحظور فليس كل علم خاطئ وليس كل من تعلم لم يخطئ ، أحياناً الخطأ يعطينا درس في كيفية التسلق على سلم النجاح وأحياناً يقع بنا في بقاع الأرض إن لم نستطيع أن نحسن استخدامه ، أتاح الله لنا أن نتعلم ولكن في حدود ماتتلقاه النفس البشرية فقط .

أقرأ أيضاً:-

علم النفس ومهارات لغة الجسد 

قد يعجبك ايضآ