محمد لطفي: عائلتي بها العديد من “الأبطال الخارقين”

35

محمد لطفي: عائلتي بها العديد من “الأبطال الخارقين”

 

كتبت / روز توفيق انور

 

تحدث الفنان محمد لطفى عن بنيانه الرياضي واحترافه لرياضة الملاكمة، مؤكداً أن العائلة تضم العديد من الأبطال الخارقين، وتعلم من عمه رياضة الملاكمة، كما تحدث عن توجهه إلى عالم الفن، لافتاً إلى أن المخرج خيري بشارة صاحب الفضل عليه لأنه منحه أول فرصة، وكشف لطفي كواليس علاقته مع النجم الراحل أحمد زكي.

 

وأضاف لطفي خلال حلوله ضيفاً ببرنامج واحد من الناس مع الإعلامي د. عمرو الليثي أنه منذ الصغر وهو يحب الرياضة وكان يشارك في بطولات جرى وألعاب قوى وملاكمة، وحصد العديد من الميداليات على مستوى المدارس وتوج بعدها بطلاً للجمهورية في الملاكمة.

 

تابع قائلاً: “إن مراكز الشباب زمان كانت تقدم أفلام سينما وذهبت مع والدى وأنا صغير أتفرج على فيلم واسلاماه وتأثرت كثيراً بمشهد الأستاذ رشدى أباظة وهو بيختار رجاله عند القلعة وكنت أعتقد أن هذا حقيقى، وكنت عاوز أذهب معاهم حتي فهمت أن ده كله تمثيل”.

 

و أشار لطفي” أن العائلة عنده بها العديد من الأبطال الخارقين، وهذه وراثة في العائلة، ومنهم عمى ماهر كان يعمل في جهاز الشرطة ولاعب ملاكمة، وكنت بتمرن معاه وأنا صغير، وتعلمت من أمى كل حاجة حلوة في حياتى، الطيبة والحنية والالتزام، ووالدى كان من أبطال حرب ٧٣، وأنه بالرغم أنه لم يمارس أي رياضة لكن تركيبته البنيانية زى المصارعين، وكان بطلاً ومقاتلاً في الحياة، وحصل على نجمة سيناء بعد الحرب، وكان في الجيش الثانى مشاة، وكنت ببوس إيده كل يوم”.

 

و أكد لطفى أن أغنية “بوس إيد ابوك” قام بتأليفها وغنائها من أجل والده، وكان له معه موقف مؤثر جداً، عندما قام بتكسير علبة سجائر والده فغضب منه وقام بضربه قلمين، فأحس بالذنب لدرجة أنه انتظر والده خارج المنزل حتى الصباح وهو ذاهب للعمل وقبَّل يده واعتذر له على ما فعله وأحس بالندم، وقام لطفى بغناء أغنية “بوس إيد ابوك” على الهواء.

قد يعجبك ايضآ