” لا خطوط حمراء لهذه المعركة ” ، العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة

246

 

تقرير : يمنى أحمد 

 

بدأت الأحداث عصر يوم الجمعة ، حيث شنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي أمس يوم الجمعة عدة غارات صاروخية على قطاع غزة.

مما أسفر عن ذلك وجود عدة ضحايا حيث أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن الضربات الجوية الإسرائيلية قتلت ما لا يقل عن 10 أشخاص من بينهم طفلة تبلغ من العمر 5 أعوام .

 

وقامت المقاومة بالرد بتوجيه رشقات صاروخية أكثر من 100 صاروخ باتجاه تل ابيب ومدن المركز ومستوطنات الغلاف ، وبسبب ذلك قام الإسرائيليون بالفرار إلى الملاجئ في عسقلان ، حيث دوت صفارات الإنذار في جنوب إسرائيل ووسطها .

أفاد مراسل وكالة الأنباء الفلسطينية بأن طائرات الاحتلال قصفت شقة سكنية في «برج فلسطين» في حي الرمال وسط غزة، وسيارة في حي الشجاعية شرق غزة. وتوعدت حركة حماس لـ إسرائيل بأنها سوف تدفع الثمن .

 

وعلى صعيدًا آخر قام جيش الاحتلال باستهداف البرج السكني الذي كان يقيم فيه القيادي ” تيسير الجعبري” في سرايا القدس مما أسفر عن قتله ، وقال مسؤولون في قطاع الصحة في غزة إن عشرة أشخاص على الأقل قتلوا في الضربات من بينهم “آلاء قدوم” طفلة تبلغ الخامسة من عمرها وأصيب 55 جراء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة. وبينما يستعد مشيعون للمشاركة في جنازات من قتلوا في الضربات الإسرائيلية قامت مسيرة غاضبة تجوب شوارع مخيم جنين مع رفع العلم الفلسطيني تنديدًا بالعدوان.

 

وأغلقت إسرائيل بعد ذلك جميع معابر قطاع غزة وبعض الطرق المجاورة خوفاً من هجمات انتقامية من الحركة مما حد أكثر من تنقلات الفلسطينيين. وتعهد زياد النخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي و قال ” لا خطوط حمراء لهذه المعركة “، ستكون تل أبيب أحد الأهداف التي ستقع تحت طائلة صواريخ المقاومة وكل المدن الإسرائيلية .

 

إضافة إلى ذلك قال المتحدث بإسم حركة حماس ، حازم قاسم إن الاحتلال الإسرائيلي استغل جهود الوساطة من أجل أن يبادر بعمليته الغادرة في غزة ، وقالت غرفة العمليات المشتركة لفصائل المقاومة : نحمل العدو المسئولية كاملة عن هذا العدوان و نؤكد أنه لن يمر مرور الكرام .

 

وجاء هجوم الجمعة في الوقت الذي كان فيه مسؤولون مصريون يبذلون جهودا للوساطة بين إسرائيل وحماس، وقال بيان من الجهاد الإسلامي إن الضربات تهدف فيما يبدو إلى تقويض هذه الجهود.

وخاضت إسرائيل خمسة صراعات مع القطاع منذ 2009، أحدثها كانت حربا لمدة 11 يوما في مايو أيار 2021 أطلقت خلالها حماس آلاف الصواريخ صوب إسرائيل مما أدى إلى مقتل 13 شخصا، واستهدفت إسرائيل القطاع بضربات جوية قتلت 250 فلسطينيا على الأقل ، بحسب تقرير رويترز .

قد يعجبك ايضآ