السفير “أحمد ابو الغيط” وحديثه عن الأزمة الروسية الأوكرانية

82

 

رصدت: ضحى محمود

 

دَعونا نتعرف على أهم التصريحات التي رصدتها رؤية وطن
للأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط

تحدث الأمين العام لجامعة الدول العربية “أحمد أبو الغيط” من خلال برنامج على مسئوليتي بشأن الأزمة الروسية الأوكرانية
والذي تم إعادته على فضائية صدى البلد لأهمية الحوار وما تضمنه
من تصريحات بالغة الأهمية على مستوى الأزمة الأوكرانية وغيرها.

السفير "أحمد ابو الغيط" وحديثه عن الأزمة الروسية الأوكرانية
السفير “أحمد ابو الغيط” وحديثه عن الأزمة الروسية الأوكرانية

وصرح بالعديد من النقاط التي رصدناها في النقاط التالية :–

١- قال أبو الغيط مستهلاً حديثه عن الأزمة الروسية الأوكرانية إننا نحن الآن في وضع حساس للغاية وهناك ملامح للتحديات بين القوى العظمى الامريكية وحلف الأطلسي وروسيا والصين.

٢- أن روسيا لديها ٥ آلاف رأس نووية و تكتيكية ، وأن هناك عواقب وخيمة وسريعة للأحداث في أوكرانيا ، كما أن روسيا لديها مفاهيم والعالم الغربي له مفاهيمه ومنطلقاته ويسعى إلى هزيمة روسيا .

واسرد مثالاً أن العالم الغربي مثل فرنسا ترى أنه لا ينبغي هزيمة روسيا كقوة عظمى لمنطقة العالم الغربي.

٣- العالم الغربي يسعى إلى إنشاء ائتلافات ضد الصين ،ويري أن الصين لن تلتزم بخطوط متوافق عليها دوليا ،وأن الحرب لن تتوقف في أوكرانيا خلال الوقت الحالي ومن المؤكد أن تمتد لسنوات .

٤- مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة تحدثوا عن صياغة ميثاق الأمم وتعمد دور مجلس الأمن عن عدم حدوث أي إجراء في ذلك بما فيها الدول الدائمة العضوية ، إذا اعترضت إحدى الدول على أي قرار يتم رفض انضمام الدولة إلى مجلس الأمن ، و يجب أن تكون بموافقة الدول الدائمة العضوية ، وأن الوضع حساس جدًا وشائك على مستوى العالم.

٥- بعض الكتاب يخلطون بين النظام الدولي والوضع الدولي وهناك فرق كبير بينهما وعليهم عدم الخلط .

٦- استراليا وأمريكا يحشدون قوتهم في المحيط الهادي لمواجهة الصين ، وأن الصين تسعى لاختراق هنا أو هناك ولكن الغرب متيقن لذلك لسد أي ثغره ، لأن الصين تسعى إلى القيام باختراق المحيط الهادئ والغرب متنبه لكل هذه التحركات .

٧ – الصين قررت منذ عدة أشهر مضاعفة قدرتها الصاروخية النووية من ٢٦٠ راس نووي إلى ألف رأس نووي ، وإن تايوان كانت جزيرة تابعه الصين ثم احتلتها منذ عام ١٩٠٠ م حتى ١٩٤٥م ، حكومة الصين الوطنية انتقلت إلى تايوان بعد فترة طويلة .

السفير "أحمد ابو الغيط" وحديثه عن الأزمة الروسية الأوكرانية
السفير “أحمد ابو الغيط” وحديثه عن الأزمة الروسية الأوكرانية

 

رئيس كازاخستان السابق أكد لى أن هناك كثير من الأنهار تستخدم للزراعة ، أن أرض دولته تكتسح ، وإنه يمكن تصدير الاقماح عبر الموانئ. الروسية كان بمثابة مشروع عام ٢٠١٠.

٨- المبادرة المصريه بشأن الأزمة الروسية الأوكرانية أكدت ضرورة أن يكون للعرب موقف من الأزمة.

٩- أن مجلس الوزراء و الخارجية العرب تبنى مشروع قرار وهو أن الدول العربية لها مصالح مع أطراف مختلفة ولابد أن تبقي عليها للتقارب بين الطرفين الروسي والأوكراني.

١٠- الدول العربية حريصة ألا تقع في فخ الأزمة الروسية الأوكرانية ، كما تشكيل مجموعة عمل وزارية لحدوث توافق عربي.

١١- ثم لاحقه الإعلامي أحمد موسى لسؤاله اذا لم يحدث هذا التوافق ما مصيرنا ؟
وصرح أبو الغيط أن الدول العربية تنبهت مبكراً بشأن أزمة الغذاء، وتم تكليف الأجهزة العربية العاملة في مجال الغذاء بدراسة كيفية إشباع احتياجات العالم العربي من الغذاء .

١٢- اسرد الأمين العام أن لديه شعور بالتشاؤم من الأوضاع السياسية والأمنية الحالية ، وهناك أفكار كثيرة تطرح في أزمة الغذاء العالمى ، ومن الوارد أن تسوء الأمور أكثر من ذلك بشأن أزمة الغذاء، كما أن الدول العربية تستورد ملايين أطنان الاقماح من روسيا وأوكرانيا ، واحتياج الدول العربية من الأقماح كبير جدًا .

١٣- أن الدول العربية آن الوقت أن تتوحد وتضافر الجهود،والموارد البشرية والمالية لها لوضع حلول سريعة للوصول إلى مرحلة الاكتفاء الذاتي العربي والافريقي، فهناك ملايين الأفدنه في السودان ٣٠ مليون تقريبًا تزرع بالأمطار وغيرها لذلك لابد من انطلاق المنطقة العربية للأمام، ومن الممكن إذا تضافرت الجهود والإرادة العربية أن نصل إلى حل .

١٤- إن الرئيس الفرنسي ماكرون لديه مشروع للتحاور مع روسيا بشأن خروج الغلال من البحر الأسود إلى كل الدول التي تحتاجها.

١٥- أن البعد الآخر لتشاؤم “أبو الغيط” أنه على ثقة أن العالم الغربي وروسيا لن تتوافق لخروج الحبوب من البحر الأسود.

١٦- أن الحل في الأزمة الروسية الأوكرانية هو الإعتماد على أنفسنا ، وإن نتحسس تعاملنا بميزان من ذهب .

١٧- الأزمة الأوكرانية هي الدافع الأساسي وراء زيارة الرئيس الأمريكى المقبلة للمنطقة .

١٨ – ام الوضع الدولي والإقليمي الآن حساس جدًا ، كما أن الدول العربية تتعرض لضغوط من العالم الغربي لرفض التحرك الروسي ضد أوكرانيا والمشاركة بتطويق روسيا .

١٩- إن بعض الدول رفضت التصويت لإدانة التحرك الروسي ضد أوكرانيا لأن ذلك يتعارض مع مصالحها بالمنطقة .

قد يعجبك ايضآ