جيش الإحتلال الإسرائيلي يطارد جثمان الصحفية شيرين أبوعالقة

55

 

كتب أمير أبو رفاعي

 

في إعتداء جديد على الصحفية شيرين أبوعالقة التي فقدت حياتها يوم الأربعاء الماضي و هي تؤدي عملها بعد تعرضها لعملية قنص أثناء تغطيتها لإقتحام جيش الدفاع الإسرائيلي لمدينة جنين بالأراضي الفلسطينية المحتلة ، خرجت قوات الإحتلال معتدية على جنازة شيرين أبوعالقة المحمولة في نعشها على الأعناق .

إعتداء بالضرب على حاملين النعش أثناء الجنازة و هي في طريقها إلى مثواها الأخير تعرض له من شارك في تشييع الجثمان في محاولة لتفريق المشيعين و إجبارهم على ترك النعش الذي كاد أن يسقط على الأرض أكثر من مرة بينما ظل حاملوا النعش التمسك به مدافعين بكل قوة عنه كي لا يسقط من أيديهم و من على أعناقهم في مشهد يكرث لجريمة جديدة لم يتورع عن مداراتها قوات الإحتلال على مسمع و مرأى من العالم و عدسات القنوات التلفزيونية توثقه و تنقله على الهواء مباشرة.

اقرأ أيضا

الكنائس و المساجد تودع الراحلة شيرين أبو عاقلة

قد يعجبك ايضآ