رئيس شباب النواب مهنئا السيسي والداخلية : تضحيات رجال الشرطة لم تتوقف منذ عام 1952

98

 

كتبت: منار البحيري

 

تقدم الدكتور محمود حسين ، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب ، بالتهنئة للرئيس عبدالفتاح السيسي ، رئيس الجمهورية واللواء محمود توفيق وزير الداخلية ولجميع لرجال الشرطة المصرية،بمناسبة الذكري ال70 لاعياد الشرطة .

 

وقال رئيس لجنة الشباب في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء ، أن تلك الذكرى العطرة ال 70 تُخلد إحدى الملاحم البطولية في محافظة الإسماعيلية 1952 التي راح ضحيتها 50 شهيداً و 80 جريحًا من رجال الشرطة المصرية علي يد الإحتلال الإنجليزي بعد أن رفضوا تسليم سلاحهم وإخلاء مبني المحافظة للاحتلال الإنجليزي.

 

واضاف إنه منذ يوم 25 يناير عام 1952 لم تتوقف يوماً تضحيات رجال الشرطة وإخلاصهم وتفانيهم في أداء واجبهم نحو مصر وشعبها العظيم ، وهو الأمر الذي يقدره جموع ابناء الوطن الذين يشهدون بتلك التضحيات الكبيرة .

 

 

 

وأضاف أن القاصي والداني شاهد علي ماقدمته الشرطه المصريه علي مدار تاريخها الوطني المشرف في مكافحة الجريمه ، وفي القضاء علي الارهاب ، ولها كل الفضل بجانب الجيش المصري في الامن والامان الذي نعيش فيه الان ، موضحه بان تضحيات ابناء الشرطه وارواحهم الذكيه ودماؤهم الطاهرة ، روت ارض الوطن لننعم بالامن والاستقرار والازدهار .

 

وتابع بأن التطور الكبير الذي اعتمدته الداخليه في الخطط والمناهج باستخدام اليات التكنولوجيا الحديثه ساهمت بشكل كبير في الكشف علي الجريمه ، وكذلك تطوير اساليب البحث والتسليح والتدريب ، والارتقاء بمنظومه السجون ، وتفعيل حقيقي لحقوق الانسان جميعها رسمت اروع صور التضحيه والفداء وساهمت في استقرار الوطن

 

 

 

وقدم “حسين ” الشكر لكل الادارات والقطاعات والافرع بوزارة الداخليه وعلي راسها ، قطاع الامن الوطني ، وقطاع الامن العام ومكافحة الجريمه وكافة افراد علي الدور المهم الذي يبذلونه لتحقيق الأمن بأنحاء الجمهوريه والتضحيات الغالية في سبيل رفعة وتقدم وطننا الغالي.

 

واختتم تصريحاته :” أدعو الله عز وجل، أن يوفق أبطال الشرطة البواسل من جنود وأفراد وضباط وقيادات، في مهمتهم وأن يسكن الشهداء فسيح جناته ويلهم أسرهم الصبر والسلوان

قد يعجبك ايضآ