« الخلود» عمل فني يستكشف أشكال الحياة الأجتماعيه للفنانة آيات أحمد

376
‏الخلود عملها القائم على الاستلام من المصري القديم ومن الرموز التي يستخدمها في الرسوم الجدارية التي رسمها على جدران المعابد والقبور وما تناولت هذه الرموز من موضوعات مختلفة مرتبطة بالحياة الأخرى والخلود و أشكال الحياة الاجتماعية التي أوجدها المصري القديم
و قصتنا اليوم  عن عملا فنيا بايدى مصريه و رؤية فنية ممتعه من الفنانة الفنانة آيات أحمد رجب النادى و هى فنانة تشكيلية مصرية درست علم الاجتماع بجامعة القاهرة و تخرجت فى سنة  2009 ثم التحقت بدبلومة الدرسات الحره تحت اشراف د. مراد درويش , و حيث اعتادت الفنانة آيات أحمد رجب النادى المشاركة فى المعارض الفنية منذ الصغر و ذلك اثناء اقامته فى دولة الامارات العربيه المتحده و شاركت باعمال فى العيد القومى للاتحاد عام 1999 اى فى سن 15 عاما و من بين اهتمامات الفنانة الفنانة آيات أحمد رجب النادى الأعمال اليدوية و الخط العربى و درست عده لغات من بينهم الانجليزية و التركيه 

 

 

و تضيف الفنانة آيات أحمد رجب النادى عن هذا العمل  استخدمت بعض الرموز التي تخدم فكرة الخلود في شيء مختلف ومعاصر مستلهمه من الفن المصري القديم و ‏استخدمت في العمل اللونين الأزرق والذهبي وهم لونين مميزين في حياة المصري القديم ولهم دلالات عظيمة واستخدمت ورق الذهب لتدعيم فكرة العمل وما للذهب من رونق وما كانت لديه
‏و قومت بتوزيع  العناصر  على مساحة مستطيلة لتشرح تسلسل الرموز وعلاقتها ببعضها وتأثير كل منها لدى الاخر وتأثرها بتوزيع الألوان ‏حيث عين حورس تراقب السماء ومن خلفها شمس مشرقة وتحتها مفتاح والحياة الأبدية الذي وهب جمالا لزهرة اللوتس التي تخرج لتعانق شمسها الذهبية ويأتي القط المصري  الاله الحنان ويتوسط العمل ويتزين بورق الذهب ويتجه برأسه ناحية امرأة يبدو عليها الحزن
قد يعجبك ايضآ