أمير أبورفاعي خطورة النفايات الإلكترونية تكمن في مواد تصنيعها

94

 

أكد الإعلامي و الصحفي أمير أبورفاعي، من خلال برنامج بلا حدود المذاع عبر أثير إذاعة البرنامج الثقافي ، أن خطورة النفايات الالكترونية تكمن في المواد المستخدمة في تصنيع تلك الأجهزة و التي يأتي على رأس قائمتها الرصاص المكون الرئيسي لشاشات التلفاز والأجهزة اللوحية حيث يعتبر من أخطر المواد السامة على الجهاز العصبي، الدورة الدموية والكلى وله تأثير أيضا على نمو الدماغ لدى الأطفال ، الزئبق يوجد في الموصلات الكهربائية واللوحة الام (Motherboard) ويشكل خطر على الجهاز التنفسي والدماغ واضرار على الجلد ، الزرنيخ يوجد في المصابيح الكهربائية (LEDs) فالتعرض المزمن للزرنيخ يؤدي إلى أمراض مختلفة في الجلد وتقلل من سرعة التوصيل العصبي ويمكن أن يسبب سرطان الرئة وغالبا ما يكون قاتلاً .

و أضاف أمير أبورفاعي ، كذلك أيضاً الكروم سداسي التكافؤ يوجد عادة في الأجزاء المعدنية للمعدات الالكترونية كطلاء ضد التآكل في المسامير والإطارات والمقابس فالجسم يمكن ان يمتصه بكل سهوله وخطورته تكمن في تسمم الخلايا مثل الأضرار التي تلحق بالحمض النووي (DNA) ،

الكادميوم يوجد في البطاريات وبعض الموصلات الكهربائية تعتبر الكادميوم ماده سامة حيث يؤدي إستنشاقها إلى أضرار بالغة في الرئتين ويسبب ايضا تلف الكلى .

اقرأ أيضاً

أمير أبورفاعي مصر أطلقت مبادرات للتعامل مع المخلفات الإلكترونية

قد يعجبك ايضآ