أهالي البحيرة يشيعون جثمان الطفلة « رضوي » التي عُثر عليها داخل جوال خلف منزلها

26

زياد وائل

 

شيع الآلاف من أهالي قرية كفر سلامون ، التابعة لمدينة كوم حمادة ، بمحافظة البحيرة، اليوم الخميس، جثمان الطفلة ” رضوي ” التي عثر عليها جثة هامدة مساء أمس الأربعاء داخل جوال خلف منزلها

وخيَّم الحزن على قرى مركز كوم حمادة بمحافظة البحيرة، عقب وصول الجثمان و ردد الأهالي هتافات ” عاوزين حق رضوي ” و ” الإعدام لقاتل رضوي ” حزنا على مقتلها

و يذكر أن الطفلة ” رضوي م ع ز ” 10 سنوات تغيبت عن منزلها منذ 6 أيام بتاريخ 18 نوفمبر الجاري ، و قام والديها بتحرير محضر بتغيبها بمركز شرطة كوم حمادة

 

و عثر عليها مساء أمس الأربعاء ، جثة هامدة داخل جوال ملقي خلف منزلها بقرية كفرسلامون التابعة لمركز كوم حمادة ، و علي الفور تم إخطار اللواء أحمد عرفات مدير أمن البحيرة والذي وجه بتشكيل فريق بحث جنائي لكشف ملابسات الواقعة

و تمكنت جهود فريق البحث الي مرتكب الجريمة ” محمد ا ال ” 27 سنة جار المجني عليها و يعمل سائق توك توك ، حيث قام باستدراجها الي سطح منزلهم المجاور لها ، للتعدي عليها و عندما قاومتة وحاولت الصراخ قام بكتم أنفاسها حتي فارقت الحياة وقام بوضعها داخل جوال اعلي سطح منزله لعدة أيام ، ثم قام بالقاءها داخل الجوال خلف منزل المجني عليها

 

و تمكن ضباط وحدة البحث الجنائي من ضبط المتهم و اعترف بارتكاب الواقعة و حرر المحضر اللازم و العرض علي النيابة العامة بكوم حمادة التي باشرت التحقيقات مع المتهم

قد يعجبك ايضآ