توتر الاوضاع بين الحكومة البيلاروسية والبولندية بسبب أزمة المهاجرين

47

 

كتبت سارة هشام

أعلنت حكومة بيلاروسيا إن معسكرات المهاجرين التي شيدت على عجل بين حدودها مع بولندا قد تم تطهيرها من الناس، اليوم الخميس، و لحرص الحكومة البيلاروسية في احتقان الأزمة المميتة التي ساعد في قيامها الرئيس ألكسندر لوكاشينكو، حيث أودت تلك الأزمة بضحايا بلغ عددهم 13 من المهاجرين.

كما ذكر المركز البولندي للمساعدات الدولية، أن طفلاً سوريا يبلغ من العمر عامًا واحدًا قد لقى مصرعه بعد أن حوصرت وتعرض عائلته لهجوم في الغابة لمدة ستة أسابيع من قبل بعض الأشخاص وذلك في محاولة منهم إلى الهجرة عبر بيلاروسيا إلى الأتحاد الأوروبي.

كما ذكرت وسائل الإعلام الحكومية البيلاروسية، إلى جانب بعض الصحف الدولية، أن موقع المخيم المهاجرين كان بالقرب مدينة كونيتشا البولندية، حيث أُجبر الأشخاص الذين حاولوا عبور الحدود على العودة من خلال الغاز المسيل للدموع وخراطيم الميا ، حتى تم تطهيرها من المهاجرين صباح اليوم الخميس.

و قد تابعت وسائل الإعلام الحكومية البيلاروسية أن كل ما تبقى من مخيم المهاجرين كان “أكواخًا وبقايا خيام وملابس مهجورة “.

اقرأ أيضا

أغرب الحروب التي عرفتها البشرية

قد يعجبك ايضآ