في ذكرى مولده العطرة .. هل تخيلت شكل النبي محمد كيف كان؟

وفي ذكرى يوم مولده الموافق 12من ربيع الأول، رؤية وطن تقدم لكم النبي محمد كأنك تراه، وكيف كانت أخلاقه، وذلك وفقا لما ورد من أحاديث نبوية شريفة

86

 

أسماء الشنواني

 

ما بين مؤيد ومعارض لفكرة وطريقة الاحتفال بمولد خير الأنام، وخاتم الأنبياء والمرسلين، محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم، فإن يوم مولده وبالإجماع يأتي على جميع المسلمين في كافة بقاع الأرض، بالذكرى العطرة، بالخير الوفير، بالصلاة عليه، وبتذكر سننه وإحيائها.

 

دار الإفتاء تحسم الجدل حول الاحتفال بالمولد النبوي الشريف 

كما حسمت دار الإفتاء المصرية، هذا الجدل الذي يحدث كل عام حول احتفال الأمة الإسلامية بمولد خاتم الأنبياء والمرسلين، من خلال منشور على صفحتها الرسمية على “فيس بوك”.

 

12من ربيع الأول .. ذكرى مولده العطرة ﷺ

وفي ذكرى يوم مولده الموافق 12من ربيع الأول، رؤية وطن تقدم لكم النبي محمد كأنك تراه، وكيف كانت أخلاقه، وذلك وفقا لما ورد من أحاديث نبوية شريفة.

صفات النبي محمد ﷺ

– {كان النبي صلى الله عليه وسلم مربوعاً-متوسط القامة-، بعيد ما بين المنكبين، له شعر يبلغ شحمة أذنه، رأيته في حلةٍ حمراء، لم أر شيئاً قط أحسن منه} وذلك وفقا لما وصفه، البراء بن عازب رضي الله عنهما. متفق عليه.

وكان صلى الله عليه وسلم

– أبيض اللون.

– ليِّن الكف.

– طيب الرائحة.

و دلَّ على ذلك ما رواه أنس رضي الله عنه عندما قال: {كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أزهر اللون- أبيض مستدير- ، كأنَّ عرقه اللؤلؤ، إذا مشى تكفأ، ولا مَسَسْتُ ديباجة – نوع نفيس من الحرير- ولا حريرة ألين من كف رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا شممتُ مسكة ولا عنبرة أطيب من رائحة رسول الله صلى الله عليه وسلم رواه مسلم .

وكانت أم سُليم رضي الله عنها تجمع عَرَقه صلى الله عليه وسلم، فقد روى أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه قَال:َ {دخل علينا النبي صلى الله عليه وسلم، فقال -أي نام نومة القيلولة- عندنا، فعرق وجاءت أمي بقارورة، فجعلت تسلت -تجمع- العرق فيها، فاستيقظ النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: يا أم سليم ما هذا الذي تصنعين؟ قالت: هذا عرقك نجعله في طيبنا، وهو من أطيب الطيب} رواه مسلم.

 

كما كان بصاقه طيباً طاهراً، فعن عبد الجبار بن وائل قال حدثني أهلي عن أبي قال: {أُتي النبي صلى الله عليه وسلم بدلو من ماء، فشرب منه، ثم مجّ في الدلو، ثم صُبّ، في البئر، أو شرب من الدلو، ثم مج في البئر، ففاح منها مثل ريح المسك} رواه أحمد وحسنه الأرنؤوط.

– وكان وجهه صلى الله عليه وسلم جميلاً مستنيراً، وخاصة إذا سُرَّ، فعن عبد الله بن كعب قال: سمعت كعب بن مالك يحدث حين تخلف عن غزوة تبوك قال: {فلما سلّمت على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يبرق وجهه من السرور، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سُرَّ استنار وجهه، حتى كأنه قطعة قمر، وكنا نعرف ذلك منه} رواه البخاري .

– وكان صلى الله عليه وسلم ضخم اليدين، ذو شَعرٍ جميل، ففي الخبر عن أَنَسٍ رضي الله عنه قال : {كان النبي صلى الله عليه وسلم ضَخْمَ الْيَدَيْنِ، لم أرَ بعده مثله، وكان شَعْرُ النبي صلى الله عليه وسلم رَجِلاً لا جَعْدَ – أي لا التواء فيه ولا تقبض- وَلا سَبِطَ – أي ولا مسترسل}  رواه البخاري 

– وكان له خاتم النبوة بين كتفيه، وهو شئ بارز في جسده صلى الله عليه وسلم كالشامة، فعن جابر بن سمرة قال: {ورأيت الخاتم عند كتفه مثل بيضة الحمامة، يشبه جسده} رواه مسلم

 

فيديو للشيخ راتب النابلسي «وصف النبي كأنك تراه» ﷺ

 

خُلُقِ رَسُولِ اللَّهِ ﷺ

 

أما عن خلقه،

– فقد وصَفَ الله -تعالى- خُلق نبيّه في القرآن الكريم، بأنَّه عظيم، فقال، جل شأنه في سورة القلم آية 4 -:

{وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ}

 

وجاء في حديث طويل في قصة سعد بن هشام بن عامر حين قدم المدينة، وأتى عائشة رضي الله عنها يسألها عن بعض المسائل، فقال :
{فَقُلتُ : يَا أُمَّ المُؤمِنِينَ ! أَنبئِينِي عَن خُلُقِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّمَ ؟
قَالَت : أَلَستَ تَقرَأُ القُرآنَ ؟
قُلتُ : بَلَى.
قَالَت : فَإِنَّ خُلُقَ نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّمَ كَانَ القُرآنَ} رواه مسلم

هذا وحقّق رسول الله -صّلى الله عليه وسلّم- الغاية التي بعثه الله بها، وقال -عليه الصلاة والسّلام-: {إِنَّما بُعِثْتُ لِأُتَمِّمَ صالِحَ الأَخْلاقِ}.

 

أقرأ أيضا

كيف يمكنك الاستفاده من هدايا الرحمن لعباده

قد يعجبك ايضآ