حركات تدل على قوة الشخصية والثقة بالنفس

15

بقلم /حنان مجدي

 

حركات تدل على قوة الشخصية والثقة بالنفس ، تحتاج الحياة في رحلتها من الإنسان أن يكون واثقًا من نفسه،و يعرف قيمة ما لديه من قدرات ومواهب ، ونقاط ضعف و قوة ، والدوافع والحوافز اللازمة للعمل وبذل الجهد حتي يستطيع أن يتسلق سلم النجاح، فالثقة بالنفس وقوة الشخصية هما المحوران الأساسيان لبناء الشخصية الناجحة، وهما أهم العوامل في الوصول إلى الأهداف.
فإن الأشخاص الذين يتمتعون بنسبة عالية من الثقة في النفس و لديهم شخصية قوية هم الأشخاص الذين يحققون الإنجازات؛ لذلك هم دائما موضع إعجاب الآخرين، ومن المهم أن تجد السبيل للوصول إلى هذا الشعور، ويمكن أن تساعدك الخطوات التالية في ذلك.

رؤية وطن 

حركات تدل على قوة الشخصية والثقة بالنفس
حركات تدل على قوة الشخصية والثقة بالنفس

 

اولا : قوة الشخصية.

 

مفهوم الشخصيّة القويّة وهو عبارة تدل على القوّة والمُنافسة، وحب الإنجاز، والسعيّ خلف الطموح، وهي شخصيّة عظيمة ومميّزة، لكن يعاني أصحاب هذه الشخصية من سوء فهم من حولهم؛ لطبيعتهم، وسمات شخصيّتهم الفريدة من نوعها التي تفرض نفسها على من حولها، وتجعلهم يخافون من التعامل معهم، أو يُتهمون بالغرور والهيمنة، أو الوقاحة وسوء التصّرف، وعدم احترام الآخرين، لكن كما ذُكر سابقاً يرجع السبب في ذلك إلى عدم الفهم الصحيح لهم والي طبيعة شخصيّتهم المُريحة والمُتجانسة داخليّاً، والتي ستُذكر أبرز صفاتها لاحقاً.

ثانيا : الثقة بالنفس .

هي عبارة عن ثقة الإنسان في صفاته وقدراته وتقييمه للأمور، وتعرف أيضاً بأنها إيمان الإنسان بأهدافه وقراراته وبقدراته وإمكاناته، أي الإيمان بذاته، ويعرف الإنسان الواثق من نفسه في علم النفس بأنه الشخص الذي يحترم ويقدر ذاته، ويحب نفسه ولا يعرضها للأذى، ويثق بقدراته على اتخاذ القرارات الصائبة ويدرك كفاءته، كما يتسم الشخص الواثق بنفسه بالاطمئنان والتفاؤل والقدرة على تحقيق الأهداف، وتقييم الأشخاص والعلاقات بشكل صحيح بناءً على نظرته لنفسه وتقديره لذاته، وتبدأ الثقة بالنفس بالتكون على مدار السنوات ابتداءً من الولادة حتى المرور بأول التجارب والانطباعات وتجارب الحياة في الدوائر الأسرية، والمدرسة، والجامعة، ومع المعلمين والأصدقاء.

 

ثالثا : الحركات التي تدل علي قوة الشخصية والثقة بالنفس

إن كنت تفعل الحركات الآتية ستكون شخصاً لديه قوة شخصية وواثق بنفسه ، وإن كنت لا تفعل هذه الحركات فإنك شخص ضعيف الشخصية وغير واثق من نفسه.

1 – النظر إلى الشخص المقابل وتحديدًا النظر بعين الشخص الذي أمامك :

 

لا تنظر حولك وتنقل عينيك من جهة إلى أخرى بعيدًا عن عيون الشخص المقابل لك ، لا تنظر إلى الهاتف أو إلى السماء وإياك والتحديق بالساعة، كلها تدل على ضعف شخصيتك و القلق والتوتر والخجل أو الوقاحة.

 

بل يجب إجراء التواصل البصري فهي اللغة الأهم والحركة الأقوى من بين حركات تدل على قوة الشخصية والثقة بالنفس ولكن كيف تفعلها؟

 

أولاً : تدرب على النظر إلى أعين الأشخاص المقربين منك.

ثانيا :_ حاول أن تنسى أنك تنظر إلى أعين الشخص وفكر في معرفة لون عينيه.

ثالثا:_ حاول أن تبدأ بالنظر إلى الأعين لنصف فترة التحدث ومن ثم زيادة الوقت.

2– التحرك بهدوء بدون أي توتر أو تلبك الآخرين:

 

إذا كنت تميل للسرعة هذا يفقدك الكثير من قوة الشخصية والثقة بالنفس ويسمح لك بالوقوع في الأخطاء وخلق فوضى أثناء عملك، لذا عليك أن تكون أكثر هدوءاً وراحة، كيف تفعلها؟

_ تحرك بهدوء وبسرعة معتدلة.
_ خذ نفساً عميقاً وزفيراً بطيئاً وحاول الحفاظ على إيقاع التنفس هذا.
_ إيقاف مؤقت لا يزيد عن لحظات أثناء حديثك.

3_ قيادة الحديث والسماح بالاستمرار:

 

فترة الصمت التي قد تسود المكان عندما تقابل شخصاً لا تعرفه جيدًا أو شخصاً جديداً كليًا تسبب إزعاجاً للأشخاص ، لذلك الشخص الذي يبدأ بقيادة الحديث والمبادرة هي الأقوى من بين حركات تدل على قوة الشخصية والثقة بالنفس والتمتع بالفضول وتوجيه الأسئلة مع ذكر اسم الشخص المقابل.
أي سؤال كفيل بالتخلص من حالة الصمت والسماح للحديث بالبدء.
اتباع كل إجابة بأن تسأل أسئلة أخرى مرتبطة بالسؤال.
وأن تجعل إجاباتك قابلة للنقاش، فلا تجب بأجوبة مثل “نعم – لا – بالفعل …”.

 

4– التمتع بالكثير من الإيجابية مع الوجه المبتسم :

 

أولاً : اسأل نفسك إذا كنت تحب التواجد مع أشخاص سلبيين يفقدونك التفاؤل بدلاً من شخص يعطيك الأمل و يشحنك بالطاقة الإيجابية؟ أكيد الإجابة سوف تكون “لا” لأن الجميع هكذا، إذن عليك ألا تكون من السلبيين.
_ دائمًا كن إيجابياً حتى في الظروف السلبية احصل على الأمل.
_ لا تكن شخصاً دائم الشكوى فهذا الأمر يسيء إلى قوة شخصيتك.
_ضع ابتسامة دافئة على وجهك دائمًا عندما تقابل الآخرين.

5 – شغل مساحة خاصة بك – مساحتك الخاصة

عند وصولك إلى مكان ما لا تبقَ محتضناً أغراضك والأشياء التي تحملها بل ضعها على الطاولة أمامك وزعها واسمح لها باحتلال حيز ومكان خاص بك، عندما تكون في مكان ما وتتوجه لتلقي التحية على شخص ما ضع الكأس من يديك على الطاولة أو ضع هاتفك المحمول بجانبك وافرد جسدك ، وأيضاً من المهم أن تأخذ أنت وأغراضك الحيز الكافي حتى يشير إلى أنك شخص واثق من نفسه وحارب الرغبة التي بداخلك في الانطواء.

 

6 – السير مع جسم مشدود والنظر إلى الأمام

 

إن طريقة السير تعطي انطباعاً و لها دور كبير فيما يخص إظهار قوة الشخصية والثقة بالنفس فهي الوسيلة التي تظهر من خلالها قدرتك على التحكم في كل شيء بما في ذلك حركات جسمك، لذا تأكد من الخطوات التالية:
_ يجب السير مع ظهر مشدود وأكتاف مستقيمة غير منحنية للأمام.
_ النظر للأمام وتجنب رفع الرأس أو النظر نحو الأسفل.
_ مد اليدين وتحريكهما بشكل طبيعي وهادئ.
_ السير بسرعة معتدلة وتجنب البطء الشديد الذي يظهرك شخص غير مهم أو السير السريع الذي يظهرك على أنك شخص تلاحقه أعماله.

7– ضم اليد ولكن ضع الإبهام بالخارج عند ضمها…

قم بضم اليدين الآن في هذه اللحظة بدون أي انتباه منك، أي كما تقعل بالعادة، أين الإبهام هل هو داخل قبضة اليد أم خارجها؟
في حال كان الإبهام داخل قبضة اليد هذا يدل على أنك شخص خجول منطوٍ على نفسه غير مستعد لتقبل الآخرين، ويجب تغيير هذه الوضعية إلى التالية وتجنبها منذ الآن.

يجب في حال كان الإبهام خارج قبضة اليد فهذا يدل على قوة الشخصية والثقة بالنفس وعليك الحفاظ على هذه العادة.

 

8 – ارتداء الوجه الإسمنتي عندما تكون وحدك

إذا كنت تريد الوقار والهيبة إذن يجب عليك إلى جانب ارتداء الملابس مع تناسق ألوانها والنظارات التي تليق بك عليك ارتداء الوجه الإسمنتي عندما تسير أو تتواجد وحدك مع عودة الابتسامة الهادئة عندما تلتقي بشخص تعرفه، ولكن ما هو شكل الوجه الإسمنتي؟
هو عبارة عن :_

_ وجه خالٍ من التعابير.

_ وجه معتدل ليس غاضبا وليس مبتسما .

_ وجه هادئ مريح.

 

جرب هذه الحركات التي تدل على قوة الشخصية والثقة بالنفس و تأكد من أن نظرة الآخرين إليك سوف تتغير 180درجة منذ اللحظة الأولى التي تتصرف فيها وفقًا لهذه الحركات لذا عليك أن تقوم بالتجربة بنفسك .

Grandbetting - Bahis siteleri -

Meritroyalbet giriş