إنهيار الجليد كارثة عالمية قادمة… هل يمكننا منع حدوثها؟

42

بقلم: فاطمة مجيد

 

الأمور لم تعد كما كانت في السابق أن ارتفاع حرائق العديد من الغابات واحتراق الوقود وغيرها من الملوثات جميعها تؤدي الى الاحتباس الحراري والذي هو المحرك الرئيسي للعديد من الكوارث الطبيعية, منها ارتفاع درجة حرارة الأرض ,ذوبان الجليد, ظهور البحيرات وتعري التربة من طبقتها الجليدية.

أن الجليد الذي يغطي الكرة الأرضية يحتاج لآلاف السنين حتى يذوب بأكمله, لكن ارتفاع نسبة الاحتباس الحراري قد يختصر هذا الوقت.حيث سجلت سيبيريا المتجمدة في القطب الشمالي درجة حرارة غير مسبوقة 38 درجة سيليزية وبحسب المنظمة العالمية للأرصاد الجوية التابعة للأمم المتحدة هو أعلى رقم للحرارة سجل في القطب الشمالي والتي حذرت من موجة تغيير المناخ نتيجة ارتفاع معدلات غاز ثنائي اوكسيد الكاربون وارتفاع درجة حرارة الارض.

للمزيد من المقالات أضغط هنا

وان هذا يسبب العديد من الكوارث منها تحرر الزئبق والذي يقدر في القطب المتجمد الشمالي بـ 15 مليون غالون من الزئبق وكذلك تحرر غاز الميثان حيث اعلنت وكالة ناسا عن رصدها حوالي مليوني بؤرة ميثان نشطة في القطب الشمالي نتيجة لذوبان الثلوج والتي تطلق الأطنان من الغاز الى الجو مما يزيد من عوامل الاحتباس الحراري. والتي تنذر بحقبة جديدة لكن السؤال كيف تكون حقبة ما بعد الجليد وارتفاع الحرارة في العالم؟ هل تحيي بكتريا فيروسات نائمة ,سيما وأن في مقدور البكتريا والفيروسات العيش لفترة طويلة.

ففي تحذيرات من العلماء تؤكد أن ذوبان الثلوج يمكن أن يحرر أمراض نائمة في التربة المتجمدة و يكشف الغطاء عن العديد من الفيروسات الخاملة والمتجمدة منذ زمن بعيد, لكن في المقابل أن ذوبان الثلوج يمكن أن يساعد العلماء من فك شفرة المخططات الجينية للفيروسات مثل ما حدث مع فيروس الانفلونزا الاسبانية والتي راح ضحيتها العديد من البشر , لكن عندما بدء الجليد في الذوبان في الإسكيمو في التسعينات مكن العلماء من اكتشاف بقايا الفيروس في التربة المتجمدة وبالتالي تمكنوا من فك شفرة المخطط الجيني للفيروس.

كما أن ذوبان الثلوج سيؤثر على ارتفاع مستوى الماء وبالتالي انغمار أو اختفاء العديد من الاماكن من على سطح الكرة الارضية وخاصة المناطق الساحلية مثل لندن, روما , نيويورك, أمستردام وبالتالي يؤثر على الاقتصاد العالمي ويهدد بموجة نزوح عالمية تقدر بنزوح حوالي 40% من سكان العالم

وتأثير المياه المالحة على مصادر المياه العذبة وتهديد الإنتاج الغذائي العالمي

وكما أن انهيار الجليد يسبب ارتفاع درجات الحرارة وبالتالي كوارث عديدة كالجفاف والتصحر في مناطق وفيضانات في مناطق أخرى كما يسبب ايضا هبوب أعاصير وعواصف وكما يؤثر على بقاء العديد من الحيوانات ويمكن ان يؤدي الى انقراضها كالبطاريق والدببة

والسؤال هنا ما مصيرنا نحن كبشر وكيف يمكننا المساعدة والمساهمة في إنقاذ الكرة الارضية من هذه الكوارث, في حين يقول العديد من العلماء يمكننا منع حدوث كل هذه الحوادث عن طريق تقليل انبعاث الغازات التي تسبب الاحتباس الحراري ووضع خطة للسيطرة لغاية 2030 قبل تفاقم الأمور وخروجها عن السيطرة . لكن يا ترى هل نستطيع فعل ذلك أم لا؟

 

Grandbetting - Bahis siteleri -

Meritroyalbet giriş