زعيم الكوميديا لمدة نصف قرن

64

 

من هو عادل إمام

زعيم الكوميديا لمده نصف قرن

كتبت ساندي عادل

من هو ” عادل إمام “

عادل إمام ” الزعيم ” ولد في ١٧ من مايو عام ١٩٤٠ وهو ممثل مصري وأحد أشهر الممثلين في مصر والوطن العربي وقد اشتهر بأداء الأدوار الكوميدية التي مزجت في كثير من الأفلام الرومانسية والسياسية والقضايا الاجتماعية، بدأ حياته الفنية عام ١٩٦٠ وشارك في بطولة العديد من الأفلام والمسرحيات والمسلسلات.زعيم الكوميديا لمدة نصف قرن

زعيم الكوميديا لمدة نصف قرن

” الزعيم ” موهبة متفردة استطاع أن يعتلي قمة الكوميديا في مصر و الوطن العربي و يبقي عليها فحاول الكثيرون تقليده او سحب بساط القمة من تحت قدميه و لكن دون جدوى ، لم يعتمد الزعيم علي موهبة التمثيل فقط بل استطاع يدير هذه الموهبة جيدا ليبقي على الصدارة من خلال التنوع في اختيار أدواره.زعيم الكوميديا لمدة نصف قرن

فمنذ أن بدأت شهرته في سبعينيات القرن العشرين من خلال أفلام أدى فيها دور البطولة مثل ” البحث عن فضيحة ” مع ميرفت أمين وسمير صبري، و ” عنتر شايل سيفه ” مع نورا، و ” البحث عن المتاعب ” مع محمود المليجي وناهد شريف وصفاء أبو السعود كما قدم فيلم ” إحنا بتوع الأتوبيس” والذي يعتبر من أهم الأفلام السينما المصرية حيث تطرق لأمور ذات طابع سياسي حاد ، كانت هذه بالنسبة له مرحلة السيطرة والتربع حيث أصبح أحد الممثلين الأكثر شراء تذاكر لأعماله السينمائية في حقبة ثمانينات القرن العشرين حيث شارك بشخصيات كوميدية جسد فيها دور المصري بمختلف مراحله ومستوياته، مثل الشاب المتعلم أو الريفي البسيط وتصدى لقسوة الحياة وفي نفس الفترة لعب أدوار أكثر جدية لينافس فيه ممثلي جيله المميزين أحمد زكي ومحمود عبد العزيز ونور الشريف، ووجد ترحيباً من النقاد في عدد من الأفلام.

كما واصل نجاحه التجاري في أفلام ذات طابع الأكشن وأكثر ضخامة على المستوى الإنتاجي مثل ( النمر والأنثى، المولد، حنفي الأبهة) .

ومع بداية تسعينات القرن العشرين أخذت أفلامه الطابع السياسي الاجتماعي التي تعكس اهتمامات رجل الشارع العادي في المجتمع المصري والعربي بشكل كوميدي وشكل فريق عمل ناجح جداُ مع السيناريست وحيد حامد والمخرج شريف عرفة.

ولقد حقق نجاحًا كبيرًا في السنوات الأخيرة على المستوى المحلي والعالمي في دور (زكي الدسوقي) في فيلم عمارة يعقوبيان الذي أشاد به النقاد الدوليين و العالميين، وعرض الفيلم في عده مهرجانات عالمية وفي مهرجان تريبيكا السينمائي في نيويورك.

و قدم بعدها العديد من الأفلام الكوميدية التي لاقت نجاح جماهيري منقطع النظير منها ( مرجان أحمد مرجان – حسن و مرقص مع الراحل عمر الشريف – بوبوس – زهايمر )

و بهذا التنوع بالاضافة للموهبة صنع ” عادل إمام ” لنفسه حالة خاصة و مدرسته الخاصة فى الكوميديا، فهو حالة استثنائية لم يصل إليها أحد من قبله، ‏فمن الذي وصل للقمة من قبله وظل أعلاها نصف قرن من الزمن .

قد يعجبك ايضآ