كيف تواجهين اكتئاب ما بعد الولادة؟

77

 

هدير نجم

عند تصبح الفتاة حامل يصاحبها سعادة و فرحة كبيرة بأنها ستصبح أم ، و كل هذا الشعور يظل مستمر أثناء فترة الحمل ، و لكن هناك فترة تمر بها الفتاة تصاب بها بالإكتئاب تكون هذه الفترة مصاحبه بالفرح بأنها أصبحت أم ، و لكن هناك كثير من النساء معرضين الإكتئاب بعد الولادة ، الذى قد يستمر لمدة أسبوعين و يزول ، و قد تكون الفترة أكثر من ذلك ، باكتئاب بعد الولادة يختلف من فتاة لأخرى .
أسباب اكتئاب ما بعد الولادة :
تمر النساء في فترة ما بعد الولادة بحالة نفسية سيئة ، و قد يظن بعد النساء أنهم ليس مصابون بإكتئاب الولادة، و يظنون أن ما يمرون به هو ضعف في شخصيتهم و عدم قدرتهم على تحمل المسؤولية ، و لكن ما تشعر به النساء في هذه الفترة هو نتيجة انخفاض مستوى الهرمونات بعد الولادة مباشرة ، حيث أثناء فترة الحمل تكون مستوى الهرمونات عالية جدا ، ولكنها تنخفض بعد الولادة بشكل كبير ، و تعود لطبيعتها بعد ذلك و لكنها قد تطول عند بعض النساء ، وهذا ما يزيد من إصابتها بالإكتئاب ، وهنا لابد من التدخل لعلاجها حتى لا تدخل في دائرة كبيرة من الاكتئاب ، وأيضا من مسببات اكتئاب الولادة هو التغيرات الجسدية و النفسية ، و تتعرض الفتاة لهذه الفترة لقلة النوم وعدم التركيز ، وتتعرض لزيادة في الوزن و هنا تبدأ في إحساس بأن حياتها ليست كما تحلم و أنها ليست قادرة على تحمل هذه المسؤولية ، مما يجعلها تصاب بالإكتئاب .
أعراض إكتئاب ما بعد الولادة :
هناك أعراض كثيرة تشعر بها المرأة أثناء فترة اكتئاب ما بعد الولادة و منها :
• الشعور بأنها ليست قادرة على تحمل المسؤولية ، و أنها أم فاشلة .
• الشعور باليأس و الإحباط و عدم القدرة في الاهتمام بالطفل
• الشعور بحب العزلة و عدم التحدث مع الآخرين
• فقدان الشهية وعدم الاهتمام بالنفس
• الشعور بحالة من الحزن و عدم القدرة على الفرح بشعور الأمومة
• الاهتمام الزائد بالطفل بشكل مبالغ خوفا من التقصير في حقه ، لأنها تشعر بأنها ليست قادرة على تحمل هذه المسؤلية الكبيرة .
كيفية التغلب على اكتئاب ما بعد الولادة
• ممارسة الرياضة حيث أن الرياضة لها دور فعال في علاج الإكتئاب ، عند ممارستها لا يفكر الإنسان كثيرا فيما يضايقك ، و يتبدل الشعور بالفرح عندما ترى الفتاه بأن جسدها أصبح تدريجيا كما تريد .
• التحدث مع العائلة دائما و الأصدقاء و أخذ النصيحة من أهل الخبرة منهم.
• الخروج للتنزه برفقة الزوج و الأطفال كنوع من تغير الجو ، و هذا يحسن من المزاج العام .
• محاولة النوم بقدر كافى أثناء فترة نوم الطفل ، حتى تصبح قادرة على ممارسة باقى نشاطات اليوم بدون التعب .
• تجنب تناول المشروبات المنبهة ، التي تظنين أنها تساعدك على ممارسة نشاطات بتركيز ولكنها تزيد من الإرهاق بشكل عام .

يجب الاهتمام يجدا بالنفس و بالطفل بعد الولادة ، وعدم ترك النفس للإكتئاب لأن هذا لا يضر الأم فقط و لكن يضر الطفل ، فعند الشعور بالإكتئاب الزائد يجب إستشارة الطبيب ، بدلا من ترك النفس لهذه الحلقة من الإكتئاب .

قد يعجبك ايضآ