أرواح ملعونة

96

 بقلم أحمد عطوة

بعضهم يطرق بابك الموصود لتفتح له ..
وأنت الذي اقسمت على الوحدة وعاهدت روحك على الرهبان

يأتي اليك ليس ليخرجك من بوتقتك المغلقة
ولا ليكون ذلك الملاك الحراس

لكنه ..!!

شيطان اعتاد الافتراس ، مصاب بداء السعار لا يقوي على النظر في عيون المنعزلة الراضين الرافضين لعالمهم اللعين، هذا العالم الذي خلق في الخفاء من شهب ونيران ونيازك وبراكين .. عالم متلون الاشكال متقلب الأجواء منزوع الرحمة معطوب الروح و معتق العفن.

أنت البريء الذي انتهكت حرمتك و اغتصبت خصوصيتك ليس إلا لأنك لا تشبه تكرارهم ولا تقبل بهذا الاصطفاف

بعضهم يطرق بابك ليتركك منهك الحس منزوع الروح مفتت الهمة و ملعون على الملأ.

 

قد يعجبك ايضآ