الرجل أم الذهب عند الزواج

125

 

كتبت/رحمه الألفي

تتعدد طرق الزواج وأشكالها، وتختلف طلبات الأهل وكذلك تختلف متطلبات المرأة، تارة تبحث عن المال وأخرى تبحث عن الجاه والجميع يبحثن عن الرجال. الرجل أم الذهب ربما كانت متطلبات المرأة متغيرة، لكن دائما تبحث عن شخص يفهم متطلباتها، تبحث عن شخص يقدر ذاتها، تحتاج من يفهمها يجعل حياته أفضل، النساء يبحثن عن الإهتمام والحب أكثر من الذهب والمال.

كلام أم حقيقة يعتقد البعض أن قول المرأة بأن وجود رجل يقدرها أهم من المال مجرد كلمات ترددها، لكن إن تمعنا النظر نجد أن تلك هي حقيقة الأمر؛ فالمرأة دائما حتى وإن كانت تحب المال تبحث عن من يفهم مشاعرها ويحتويها. ذهب أم حب تضع المرأة كل شئ خارج حدود المقارنة، إلا المال والحب دائما تبحث الأفضل لها، وتردد الكثير من النساء أسئلة تجعلها أكثر نضجا، ما فائدة المال إن لم يكن هناك ود؟ ما فائدة الذهب إن لم يكن هناك حب؟ حياة تعيسة بأموال كثيرة؟ أم حياة سعيدة بأموال بسيطة؟ تساؤلات كثيرة تجعلها في حيرة من أمرها إلى أن تضع أجوبة لتلك التساؤلات؛ فتصبح أكثر نضجا وأكثر فهما، لتقرر أنه حين نضع الذهب والرجل في ميزان واحد لا يمكن أن تفوز إلا كافة الرجل.

الرجل أم الذهب سؤال من الصعب طرحه على الملأ، صورة من واقع مرير يضع الرجال في مقارنة مع المال، والحقيقة أن هؤلاء الرجال هم من يصنعون المال ولا يمكن للمال أن يصنع رجلا، صورة تحيط بعقول مريضة تجعل النساء في حيرة من أمرهن، كيف؟ ولماذا؟ وإلى متى؟ تساؤلات شتى عن الكيفية والشأن ومازالت النساء لا تجد إجابات عنها.

أصبحت عقول النساء أكثر نضجا من كثرة التساؤلات، وتحولت إلى قوة لا مثيل لها، قوة جعلت المرأة قادرة على الاختيار وتحمل نتيجة تلك الإختيار، جعلتها تقرر الإجابة عن سؤال الرجل أم الذهب لتصبح أكثر سعادة وصبر إن أختارت الرجل، وتتحمل العناء إن أختارت الذهب.

قد يعجبك ايضآ