هل أنت من العظماء ؟!

76

بقلم أحمد غريب

أصعب شيء في هذه الحياة أن تُجبر على أن تسابق الزمن حينها تشعر بأنك عاجز لا يستطيع الحراك بعقل ،فقط تتحرك بعشوائية مطلقة خوفاً من أن تقع ،وكلما تخطو خطوة واحدة نحو طريق النجاح ترى بأنه عليك أن تخطو بعدها خطوة أخرى بدون توقف وهكذا ،لا أظن بأن هناك الكثيرين منا يستطيعون أن يفعلون ذلك فعقرب الحياة لا يتوقف والثواني والدقائق لا تنفك تتساقط ، فقط من يفعلون ذلك هم العظماء الذين مهما طال سباقهم لا يتعبون ولا يصيبهم اليأس وتقل عزيمتهم ،فهؤلاء هم الذين لا ينفك الناس في مدحهم ليل نهار لِمَ يحققوا من مجد لا يستطيع الكثيرين غيرهم الوصول إليه ،فهل تستطيع أنت أن ترى أنك قد تكون يوماً من هؤلاء العظماء أم من الذين لا تهوى دروبهم سوى السقوط ،أجبني ؟!

قد يعجبك ايضآ