ذكرى وفاة صاحب الاغنية الشعبية محمد رشدى

102

 

فاطمة الزهراء خطاب

 

يصادف اليوم ذكرى رحيل الفنان الشعبي محمد رشدي، والذي رحل عن عالمنا 2 مايو 2005 بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز ال77 عاما.

 

محمد محمد عبد الرحمن الراجحي، الشهير بمحمد رشدي ، مغني مصري. ولد بمدينة دسوق بمحافظة كفر الشيخ. حفظ القرآن الكريم في كُتّاب القرية ثم جاء إلى القاهرة، ثم التحق بمعهد فؤاد الموسيقي ذلك بعد انصاته لنصيحة الست (أم كلثوم) له،

التي أعجبت بصوته بينما كانت تحيي حفل لأحد الأعيان  في دسوق.

 

كانت أول أغانيه (قولوا لمأذون البلد) السبب في شهرته،

ثم سجل للإذاعة ملحمة (أدهم الشرقاوى)

التى لاقت نجاحا كبيرا.

لم يكتفى بالغناء بل قدم للسينما أيضا 6 افلام.

 

كون ثلاثية فنيا مع (بليغ حمدى و عبدالرحمن الأبنودى) الأمر الذى كان سببا في انتشار الأغنية الشعبية.

 

أهم أعماله :

في الغناء..

طاير يا هوا، كعب الغزال، ميتى اشوفك،

عرباوي، مغرم صبابه، عدويه، وهيبه، يا ليلة ما جاني الغالي.

 

في السينما..

المارد، حارة السقايين، ورد وشوك، عدوية، السيرك.

 

وكان محمد رشدي قد دخل المستشفى قبل موته بشهر ونصف الشهر بعد إصابته بالتهاب رئوي حاد بالإضافة إلى إصابته بالفشل الكلوي.

قد يعجبك ايضآ