كانت الليلة الأخيرة

20

 

بقلم نورهان مدحت

يا ليت المشاعر ترى فقد رأيتك

حبيبي في أحلامي

انتظرتك لكي تأتي

ولكن قد مر الوقت ولم تأتِ بعد

شعرت بنغزهٍ في قلبي

وخوفاً بدأ بالتدريج لم ينتابني بعد

 

مرت الساعات وقلبي يشتاقك

هممت باتصال بك ولكن أجبني شخصاً ما لم أعرفه من قبل

قائلا  لي يوجد حادث سير

في وسط   الطريق

دمر قلوب ناس كتير

كان من ضمنهم حبيبك اللي مستنيه

 

سمعت الخبر وانا مصدومه

وقلبي وعيونه مكسوره

 

 

 

وفي الشارع وافقه مهمومه

تائه ولم أعلم ما حدث بي

 

 

ازاي مات اللي بحلم به

كان كل حاجه ليا.

وكان روحي ونور عنيه

 

ازاي هعيش من بعده

ده الدنيا وحشه وقسيه

هموت خلاص مش قادره

Grandbetting - Bahis siteleri -

Meritroyalbet giriş