النائب محمد عبدالحميد يضع ملف مواجهة الامطار نصب أعين الحكومة

16

كتب-محمد احمد 

 

 

طالب الدكتور “محمد عبدالحميد” عضو مجلس النواب من الحكومة بوضع خطة متكاملة وفعالة لمواجهة التغيرات المناخية التى تشهدها الدولة المصرية خلال الفترة القادمة ، بحيث تقوم على رؤية مؤسسية واضحة تستند إلى معايير وضوابط محددة وتراعى التنسيق الجيد بين الوزارات والهيئات المختلفة من جهة.

 

وأشار ” عبدالحميد ” إلى أن هذه الأمطار تتكرر كل عام وأن التأخر في شفطها من الشوارع يؤدي إلى غرق عدد كبير من المنازل والشوارع، مؤكدا على أنه اذا تكررت ازمة غرق الشوارع فى هذا العام فأنه لم يتم قبول إي اعتذارات من قبل الحكومة، وإنما لابد ان يتم أتخاذ قرارات صارمة ضدها بسبب فشلها في إدارة الازمات.

 

وأضاف” عضو مجلس النواب” الى أن مصر شهدت خلال الأعوام الماضية سيولا ضربت معظم المحافظات بشكل منتظم سنويًا بسبب التغيرات المناخية مما أنتج عنها سقوط ضحايا أبرياء، فضًلا عن تدمير المنازل والطرق والأراضي الزراعية، مطالبًا بضرورة التنسيق مع وزارة التنمية المحلية والمحافظين، لاتخاذ التدابير اللازمة لرفع حالات الاستعداد، وذلك في ضوء تعرض بعض المحافظات لعواصف وظروف مناخية غير ملائمة.

 

 

جدير بالذكر أنه من المنتظر أن تشهد البلاد حالة من عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية، وسقوط الأمطار المتوسطة والغزيرة والرعدية أحيانًا على عدد من مناطق الجمهورية، في حين قد تصل إلى حد السيول فى مناطق أخرى كمناطق شمال ووسط سيناء، هذا إلى جانب ما يصاحب ذلك من انخفاض في درجات الحرارة بقيم تتراوح من 4 إلى 5 درجات اعتبارًا من يوم الخميس 22 أكتوبر الجاري على السواحل الشمالية والوجه البحري وشمال الصعيد

Grandbetting - Bahis siteleri -

Meritroyalbet giriş