في عيد ميلاد أحد عمالقة الفن “شيرين عبد الوهاب”.. تعرف على أهم المحطات خلال مشوارها الفني

18

 

يسرا محمد سعد

تحتفل اليوم المطربة المتالقة “شيرين عبد الوهاب” بعيد ميلادها، حفرت اسمها وسط قائمة من عمالقة الفن بعد أن لمس صوتها قلوب جمهور الوطن العربي بإحساسها جميل.

شيرين سيد محمد عبد الوهاب الشهيرة بشيرين عبد الوهاب ولدت في القاهرة 1980.

بدأت المطربة شيرين عبد الوهاب مشوارها الفني عام 2002 بأغنية «اه يا ليل» التي حققت نجاح كبير لكنها لم تكن أول أغانيها لكن ظهرت مع المطرب المصري محمد محي في دويتو غنائي لأغنية بعنوان بحبك” تم عرض الأغنية في عام 2000 وكانت الأغنية ضمن ألبوم “صورة ودمعة”.

كانت انطلاقتها الحقيقية التي سببت نجاح كبير ولمع كانت مع المطرب تامر حسني، الذي كان سبب كبير في نجاحها بعد دويتو أصبحت من انجح مطربين جيلها، في عام 2003 قدمت شيرين اول تجربة في سينما فيلم ميدو مشاكل مع أحمد حلمي وحسن حسني.

وخلال مشوارها الفني الذي ملئ نجاحات دخلت شيرين للمرة ثانيا تجربة تمثيل قدمت مسلسل طريقي حقق المسلسل نجاحا كبيرا، وحاز إعجاب كل جمهورها، نالت على جائزة أفضل مسلسل درامي في مهرجان الإذاعة والتلفزيون التونسي علي رغم من عرض مسلسل لكنه مازال فى نجاح.

خاضت الفنانة شيرين عبد الوهاب تجربة الزواج ثلاث مرات، الأولى كانت من الموزع الموسيقي الشهير مدحت خميس وتمت بعد نجاح شيرين بسنوات قليلة، ولم ينتج عن الزيجة أطفال ثم تم الانفصال .

تزوجت شيرين للمرة الثانية من الموزع الموسيقي محمد مصطفى، وكانت من غريب في هذه العلاقة أن الفنانة شيرين هي التي طلبت الزواج منه وتمت الزيجة وأنجبا طفلتين وهم هنا ومريم محمد مصطفي ثم المرة الثانية تم الانفصال.

بعدها فترة كبيرة طلبت شيرين من المطرب الشهير حسام حبيب الزواج، بعد صداقة دامت فترة طويلة وخلال جلسة جمعتهما سويًا، ورد عليها حسام بأنه كان سيطلب منها ذلك الأمر لولا أنها سبقته، وأشارت إلى أنها تتمنى الإنجاب

جدير بالذكر أن، الفنانة شيرين عبد الوهاب تصدرت المراكز الأولى كثير من ألبوماتها ومن أشهرهم “لازم أعيش” و”حبيت” و”أنا كتير” و”نساى”، وقد حازت علي الكثير من الجوائز خلال مشوارها الغنائى بسبب تميزها واحساسها حصلت على الموريكس دور 5 تكريمها كأفضل مطربة مصرية وعربية ، و3 جوائز من الميما ميوزيك أورد، و3 جوائز من دير جيست، كما حصلت على جائزة أفضل مطربة عربية فى مهرجان بياف لعام 2016، بجانب حصولها على لقب سفيرة النوايا الحسنة.