سقوط قذائف داخل الأراضي الإيرانية جراء الحرب بين أذريبجان وأرمينيا

5

أماني سمير

قامت إيران اليوم السبت بالإعلان عن تعرضها لقذائف داخل أراضيها نتيجة المعارك الدائرة بين أذريبجان وأرمينيا في إقليم كاراباخ.

وأعلن محافظ مدينة “خدا آفرين ” شمال غرب إيران إن البلاد تعرضت لعشر قذائف على الأقل ولحسن الحظ بأنها سقطت في قريتين غير مأهوله بالسكان وهما قلي بيكو وخلف بيكو دون التعرض لأي خسائر.

وأوضح الرئيس الإيراني عن مدى قلقه إذا تعرضت البلاد لأي ضحايا وخسائر وخوفه على مشاهدة المواطنين على المناطق الحدودية للمعارك العسكرية على الطرف الآخر من حدود البلاد.
وقام” سعيد خطاب زادة” المتحدث باسم الوزارة الخارجية الإيرانية بالتحذير من قدوم الحرب إلى الأراضي الإيرانية وخاصة بعد سقوط عدة قذائف وصواريخ في بعض القرى.

وأوضح أن إيران لا تتحمل أي تجاوزات على أراضيها موجها تحذيرا إلى دولتي أرمينيا وأذربيجان وذلك لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لعدم التعرض على الأراضي الإيرانية.

ودعا إلى قرار سلمي بوقف الحرب والعمل على فتح أبواب السلام بين الدولتين.
وذكرت وسائل أخبار محلية بسقوط أكثر من 35 قذيفة في الأراضي الإيرانية منذ اندلاع الحرب في كاراباخ.

وأوضحت تقارير أن القذائف قامت بضرب مناطق حدودية وجاء على أثرها إصابة طفل ونقله إلى المستشفى وتدمير عدد من الوحدات السكنية