المسجد الحرام يستعد لإستقبال المعتمربن بعد توقف دام ما يقرب من ستة اشهر

5

 

ضحى محمود  

يستقبل المسجد الحرام  يوم الأحد ٤ أكتوبر، بعد توقف دام أكثر من ستة أشهر  أفواج المعتمرين، ذلك بعد صدور الموافقة الكريمة على عودة العمرة تدريجيا وَفْق الإجراءات الإحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» حيث أتاحت وزارة الحج والعمرة تطبيق «اعتمرنا» للراغبين بأداء العمرة.

 

ويذكر أنه قد اتخذت رئاسة الحرم المكى  كل الإجراءات والإحترازات المتبعة لضمان سلامة وراحة قاصدي المسجد الحرام، وتقديم أفضل الخدْمات وأرقاها لضيوف بيت  الرحمن لتحقيق وتطبيق تعليمات خادم الحرمين الشريفين الملك”سلمان بن عبد العزيز”

 

هذا وقد أعلنت الرئاسة عن حزمة من الإجراءات الإحترازية الموضوعة لذلك ومنها

على سبيل الحصر :-

غسل المسجد الحرام (١٠) مرات يومياً قبل أفواج العمرة وبعدها، وغسل دورات المياه (٦) مرات يومياً، وتعقيم سجاد المسجد الحرام وتعقيم مكانه قبل إعادته على مدار الساعة، وتعقيم أحواض نوافير ماء زمزم، وتعقيم جميع العربات، وتغيير قواعد الحافظات والكاسات المستعملة أولا بأول مع استمرار التعقيم، وتركيب أجهزة تعقيم للسلالم الكهربائية، وتركيب أجهزة تعقيم الأيدي بمداخل المسجد الحرام، وتعقيم أنظمة التكييف بالأشعة فوق البنفسجية، وتنظيف فلاتر الهواء ( ٩) مرات يومياً على (٣) مراحل، وتعطير المسجد الحرام وأروقته وتطييبهما على مدار الساعة.

 

كما قدمت الرئاسة العديد من المبادرات تتمثل في مبادرة «كمامات» التي تأتي ضمن عدة برامج وضعتها الرئاسة العامة في خطتها التي أعدتها لاستقبال المعتمرين، حيث ركزت الخطة المعدة على توفير أفضل وأجود الخِدْمات لحماية قاصدي المسجد الحرام

 

و تنفذ الرئاسة حملة (خدمة معتمرينا شرف منسوب لينا) في عامها الخامس والتى تهدف إلى تفعيل العديد من البرامج والأنشطة كما راعت الحملة هذا العام تطبيق الإجراءات الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا المستجد، ومنع وصوله إلى المسجد الحرام.

 

و صرحت الشئون الإسلامية بالسعودية عن خدمة الرد الآلى بثمانية لغات للمعتمرين زائرى بيت الله الحرام والمسجد النبوى.