ترامب يتهم الصين بتورطها في إصابته وزوجته بفيروس كورونا

نادين الشوربجي

 

 

ألقى الرئيس الامريكي دونالد ترامب صباح اليوم باللوم علي الصين بعد إصابته بفيروس كورونا أمس، مشيرا إلي أن بكين هى المسؤولة عن إصابته.

وفي مناظرته الرئاسية الأولى ضد المرشح الديمقراطي جو بايدن، أوضح ترامب أنه يلقي باللوم على الصين فيما يخص جائحة فيروس كورونا، وقال ترامب: «إنه خطأ الصين» ووصف الفيروس بأنه طاعون الصين.

وقد استخدم البعض من اليمين الأمريكي بالفعل تشخيص ترامب للقيام أيضاً بإلقاء اللوم على الصين.

وكتبت السناتور الجمهوري كيلي لوفلر على تويتر يوم الجمعة أن “الصين أعطت هذا الفيروس لرئيسنا”، مضيفة “يجب أن نحاسبهم”.

حيث قال: “إنه خطأ الصين ، ما كان يجب أن يحدث”، وذلك قبل أن يشير إلى الفيروس على أنه “طاعون الصين”.

وحتى قبل أشهر كان ترامب يلقى اللوم على الصين فى التداعيات العالمية، حيث سبب الفيروس آثار كارثية فى الولايات المتحدة فنتج عنه وفاة أكثر من 200 ألف، وإصابة أكثر من 7.3 مليون شخص بما فيهم الرئيس.

وقد أثار خطاب ترامب غضب بكين، الذى سلط بدوره الضوء على سوء تعامل واشنطن مع الفيروس من خلال وسائل الإعلام الرسمية وفي تعليقات رسمية.

وتعاملت العديد من البلدان الأقرب إلى الصين والمعرضة للفيروس في وقت سابق مع الفيروس بشكل أفضل بكثير من الولايات المتحدة، وينتقد معظم الخبراء كيفية استجابة ترامب للوباء.