أحمد السقا يحكي تفاصيل نجاته من الموت في هذا العمل

9

 

 

منى محسن

 

تحدث الفنان أحمد السقا إن جميع مشاهد الأكشن الذى يقوم بها فى أعماله تكون مدروسة، ويكون هناك إجراءات سلامة لها وتكتيك للحركة حتى لا يكون هناك أي أخطاء.

 

وصرح السقا عن تفاصيل مثيرة أثناء مشهد الانفجار في فيلم “تيمور وشفيقة” والذي كان سيودي بحياته قال، كنا نصور خارج مصر في منطقة نزاع وكان من المفترض أن يتم تفجير قنبلة واحدة ثم القنبلة الثانية ثم القنبلة الثالثة ثم أقوم بالقفز ويتم الانفجار ولكن ماحدث أنه لم يقم بتفجير القنبلة الثالثة وقام بالانفجار وتفاجأت ولم أجد مفرا من القفز وقد نجوت من الموت الفعلي بأعجوبة، وبفضل دعاء جمهوري.

 

 

وأضاف الفنان أحمد السقا خلال لقائه ببرنامج “معكم” والذى تقدمه الإعلامية منى الشاذلي على قناة CBC ، لدى ورد أقوله قبل تصوير أي من المشاهد الأكشن الخطيرة وهو عبارة عن “آية الكرسي، المعوذتين، الفاتحة ودعاء من أجل التحصين”.

 

كما أكد أن من أصعب مشاهد الأكشن الذي قام بها على مدار أعماله كلها كانت في فيلم “إبراهيم الأبيض” من إخراج مروان حامد.

 

وتابع السقا قائلا: يعد مشهد النار هو أصعب مشاهد الفيلم وكذلك مشهد الجري على سور مجرى العيون حيث كانت الحركة حرة، ثم يأتي بعد ذلك أول مشهد في الفيلم حيث تم تصويره وان شوط، وكانت مدته ١٢ دقيقة، هذا بالإضافة إلى أن المخرج مروان حامد من المخرجين الطماعين وأنا أحب هذا النوع من المخرجين، فكان يقوم بتصوير المشهد أكثر من مرة من أكثر من زاوية فمثلا مشهد النار الذي كنت أحترق فيه تم تصويره ثلاثة مرات، وعندما أقوم بتصوير هذا النوع من المشاهد لم أر أي شيء غير ما أقوم به لذلك أنا من يقول أكشن وأنا أيضًا من يوم cut وليس المخرج لأننى أكثر شخص يستطيع تقيم الموقف والمرة الوحيدة التى لم أفعل ذلك أصبت، وبالتأكيد كل ذلك يكون بناء على دراسة ووعي.